أجبرت السلطات المصرية السكان السودانيين بمثلث حلايب المتنازع عليه بين السودان ومصر علي المشاركة في التصويت في عملية الإستفتاء علي الدستور المصري  بالرغم من تحفظهم علي المشاركة لجهة انتمائهم السوداني.

وقال القيادي البارز بقبيلة البشاريين، التي يتمركز أفرادها في المثلث المتنازع عليه بين البلدين، العمدة محمد عثمان تيوت: ” إن السلطات المصرية أجبرت السودانيين من سكان المثلث على التصويت فى الإستفتاء علي الدستور المصرى، الذي جري مؤخراً، رغم تحفظهم على المشاركة فى عملية الإستفتاء لجهة انتمائهم السوداني”.

وقال تيوت لمراسل (الطريق) : ” إن السلطات المصرية تبذل جهداً كبيراً من أجل (تمصير) المثلث ومحاولة ضمه قسراً للدولة المصرية، وأن إجبارهم على التصويت فى الإستفتاء على الدستور المصرى يأتى فى إطار هذه الخطة على الرغم من أن كل الشواهد التاريخية تؤكد أن منطقة حلايب كانت ولاتزال جزء من السودان وأن إرتباط سكان المثلث بالسودان لايزال قوياً مع دخول الإحتلال المصرى عامه التاسع عشر”- علي حد قوله.

وذكر تيوت إن ” السودانيين بمثلث حلايب يعانون كثيراً فى سبيل التواصل مع ذويهم خارج المثلث وذلك بسبب تحكم السلطات المصرية فى حركتهم وتباطؤها فى منحهم تصاريح للدخول أو الخروج من المثلث”.

ويتنازع البلدين علي سيادة مثلث حلايب الواقع  في حدوديهما المشتركة (شمال شرقي السودان، وجنوب شرقي مصر).

حلايب – الطريق

https://i2.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/02/حلايب1.jpg?fit=300%2C160&ssl=1https://i2.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/02/حلايب1.jpg?resize=95%2C95&ssl=1الطريقأخبارالنزاع الحدودي,شرق السودانأجبرت السلطات المصرية السكان السودانيين بمثلث حلايب المتنازع عليه بين السودان ومصر علي المشاركة في التصويت في عملية الإستفتاء علي الدستور المصري  بالرغم من تحفظهم علي المشاركة لجهة انتمائهم السوداني. وقال القيادي البارز بقبيلة البشاريين، التي يتمركز أفرادها في المثلث المتنازع عليه بين البلدين، العمدة محمد عثمان تيوت: ' إن...اخبار السودان , صحيفة الطريق السودانية