حذر سفير الاتحاد الاوروبي، الحكومة السودانية من التطرف في المنطقة، واتهم جماعات متطرفة في البلاد بإعاقة الحوار “السوداني الاوروبي”. وقال “السودان ليس محصنا من التطرف في المنطقة”. في وقت دعا لحوار شامل حول الازمة السودانية واكد رفضه لتغيير النظام بالعنف.

وقال السفير الأوروبي، توماس يوليشني، ان “المتطرفين يحاولوا  تصوير الاتحاد الأوروبي بأنه معادى للسودان ويرفضوا قبول الحوار السوداني الاوروبي الصريح والمفتوح حول القضايا ذات الاهتمام المشترك”.

واضاف ” هذه المجموعة المتطرفة قليلة لكن صوتها صاخبا”.

وقال السفير الاوروبي عقب لقائه، مساعد الرئيس السوداني ابراهيم غندور بالقصر الرئاسي وسط العاصمة الخرطوم، ” متفائل بأن السودان والدول الأوروبية سيعملوا معا بشكل افضل في مكافحة التطرف في المنطقة”.

وجدد يولشيني في تصريحات صحفية، على موقف الاتحاد الأوروبي بضرورة وأهمية وجود حوار وطني شامل لحل مشاكل السودان.

وقال ” على الحكومة والمعارضة ان يضعا السودان وشعبه في المقام الأول.. أن المزيد من التأخير في عملية الحوار الوطني تعقد الوضع وتهدد مصداقيته”.

واكد توماس، ان الاتحاد الأوروبي مهتم بسلامة السودان وحدوده، ويرفض تغيير النظام بالعنف.

الخرطوم- الطريق

الاتحاد الاوروبي يحذر السودان من التطرف ويرفض تغيير النظام بالعنفhttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2015/05/jjj-300x200.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2015/05/jjj-95x95.jpgالطريقأخبارعلاقات خارجيةحذر سفير الاتحاد الاوروبي، الحكومة السودانية من التطرف في المنطقة، واتهم جماعات متطرفة في البلاد بإعاقة الحوار 'السوداني الاوروبي'. وقال 'السودان ليس محصنا من التطرف في المنطقة'. في وقت دعا لحوار شامل حول الازمة السودانية واكد رفضه لتغيير النظام بالعنف. وقال السفير الأوروبي، توماس يوليشني، ان 'المتطرفين يحاولوا  تصوير الاتحاد...صحيفة اخبارية سودانية