قال وزراء خارجية دول الاتحاد الاوروبي، ان السودان  يمر بمرحلة افتراق طرق وعليه أن يثبت للمجتمع الدولي قدرته على تجاوز ازماته الداخلية.

وعبر الوزراء عن قلقهم  ابداء ازاء إستمرار النزاعات في السودان لاسيما دارفور وكردفان والنيل الازرق ومانتج عنها من انتهاكات حول حقوق الانسان واوضاع انسانية طارئة.

وقال الوزراء في بيان عقب اجتماعهم الاثنين في لوكسمبورغ، واطلعت عليه (الطريق) اليوم الثلاثاء، “الاتحاد الاوروبي قلق بشان الاوضاع الانسانية ويطالب بالسماح للمنظمات الدولية للمرور بدون قيود لتوزيع الاغاثة والخدمات الانسانية”.

وابدى البيان استعداد، دول الاتحاد الاوروبي لدعم السودان والسودانيين في انتقالهم نحو اصلاح ديمقراطي ولتحقيق السلام الداخلي ومع جيرانه.

واكد البيان دعم جهود الاتحاد الافريقي ومجلس السلم والامن الافريقي للوصول الى حل شامل يعالج التحديات السياسية والاقتصادية والاجتماعية للمشكلة.

وأكد البيان ان الاتحاد الاوروبي يدعم جهود اللجنة رفيعة المستوى للاتحاد الافريقي برئاسة ثابو مبيكي. ودعا البيان المجتمع الدولي لدعم جهود الآلية لتحقيق اهدافها.

وقال “عملية الحوار الوطني المطروحة في السودان هي الفرصة الافضل للسلام الداخلي والمصالحة والتحول الديمقراطي والحكم الرشيد..الاتحاد الاوروبي يرحب بالجهود التي تمت وتدعو جميع الأطراف لأنهاء العنف كوسيلة للتغيير السياسي واغتنام فرصة الحل السياسي في السودان”.

واشار البيان الى ان نجاح الحوار السوداني يحتاج الى عوامل عدة، اهما ان يكون جامعا لكل  القوى السياسية السودانية داخل وخارج السودان بالإضافة الى النساء والمجتمع المدني وكل مناطق السودان ويجب ان يعكس التنوع العرقي والديني للسودان.

بجانب  شموليته للقضايا السودانية ومنها النزاعات الداخلية، التهميش، التوزيع العادل للثروات، المشاركة السياسية، توفير الخدمة العامة. يجب ان يوضح الحوار الوطني الاليات لحل كل هذه المواضيع وخصوصا المتعلقة بالهوية والمساواة الاجتماعية دستور دائم، وخريطة طريق واضحة لإقامة الانتخابات.

 وشدد البيان على ضرورة ان يتم الحوار في بيئة مواتية ومهيئة من حرية التعبير وحرية الاعلام والتجمع والتنظيم وان يتم اطلاق كل السجناء السياسيين.  بجانب بناء الثقة بين كل الاطراف ويتضمن وقف العدائيات وفتح الطريق امام المساعدات وينطبق ذلك على الحكومة والحركات المسلحة.  إضافة الى شفافية الحوار واطلاع المواطنين السودانيين على العملية ليوافقوا على نتائجها.

الخرطوم-الطريق

الاتحاد الاوروبي: السودن في مفترق طرق وعليه أن يثبت قدرته لتجاوز ازماتهhttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/04/role_of_the_delegation-300x199.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/04/role_of_the_delegation-95x95.jpgالطريقأخبارعلاقات خارجيةقال وزراء خارجية دول الاتحاد الاوروبي، ان السودان  يمر بمرحلة افتراق طرق وعليه أن يثبت للمجتمع الدولي قدرته على تجاوز ازماته الداخلية. وعبر الوزراء عن قلقهم  ابداء ازاء إستمرار النزاعات في السودان لاسيما دارفور وكردفان والنيل الازرق ومانتج عنها من انتهاكات حول حقوق الانسان واوضاع انسانية طارئة. وقال الوزراء في بيان...صحيفة اخبارية سودانية