قالت بعثة الاتحاد الاوربي في السودان، ان مساهمتها لصالح السلام والتنمية منذ اندلاع الحرب في دارفور في العام 2003 بلغت حوالي 33 مليون يورو.

ووقع الاتحاد الاوربي وبرنامج الامم المتحدة الانمائى، اتفاق لدعم عملية الحوار والتشاور (الدارفور –الدارفوري) بالخرطوم، اليوم الثلاثاء، وسط حضور رئيس السلطة الاقليمية لدارفور تجاني السيسي.

وأضاف رئيس بعثة الاتحاد الاوربي توماس يوليشني في كلمته خلال الاحتفال، أن مساهمة الاتحاد الاوربي “تعكس التزامنا بدعم جهود السلام والمصالحة في دارفور من خلال توفير منتدى لاهل دارفور للعمل معا لبناء الثقة والمشاركة بنشاط في عملية السلام”.

وتابع ” بدأ الاتحاد الأوروبي مؤخراً، في تحويل تركيزه من التدخل الانسانى الى التدخل التنموي وأن مجموع تدخل الاتحاد الأوروبي من أجل السلام والتنمية في دارفور وصل الى ثلاثة وثلاثون مليون يورو”.

ودعا رئيس بعثة الاتحاد الاوربي في الخرطوم، أطراف النزاع إلى “اغتنام الزخم والانخراط بشكل بناء في الجهود المبذولة لتحقيق سلام مستدام في دارفور”، وجدد إلتزام الاتحاد الاوربي  السياسي في تحقيق السلام والاستقرار في السودان.

من جهة ثانية، أعلن يوليشني إنتهاء فترة عمله في السودان، وقال “اؤكد لكم  بأن الاتحاد الأوروبي سيواصل العمل على تحسين العلاقات مع السودان في مختلف المجالات ذات الاهتمام المشترك” وقال أن الحوار “السوداني – الاوربي” سيستمر في المساهمة بنجاح في تعميق الثقة وتعزيز العلاقات بين السودان والاتحاد الأوروبي والدول الأعضاء فيه.

الخرطوم- الطريق

الاتحاد الاوربي: دفعنا 33 مليون يورو لأجل السلام منذ اندلاع الحرب بدارفورالطريقأخباردارفورقالت بعثة الاتحاد الاوربي في السودان، ان مساهمتها لصالح السلام والتنمية منذ اندلاع الحرب في دارفور في العام 2003 بلغت حوالي 33 مليون يورو. ووقع الاتحاد الاوربي وبرنامج الامم المتحدة الانمائى، اتفاق لدعم عملية الحوار والتشاور (الدارفور –الدارفوري) بالخرطوم، اليوم الثلاثاء، وسط حضور رئيس السلطة الاقليمية لدارفور تجاني السيسي. وأضاف رئيس...صحيفة اخبارية سودانية