انفض اجتماع لمسئولين كبار، من وزارتي الداخلية والمالية وجهاز المغتربين ومنظمة الهجرة الدولية، نهار اليوم بالخرطوم، دون الوصول لحل أزمة السودانيين العالقين في اليمن، الذين يتعرضون لاعتداءات واسعة منذ إعلان السودان مشاركته في العملية العسكرية التي يقودها تحالف عربي برئاسة السعودية ضد الحوثيين.

 وقال مسئول رفيع بجهاز تنظيم شئون السودانيين بالخارج (المغتربين) لـ(الطريق) ان “الاجتماع لم يتمخض عن قرار ببدء عمليات التفويج والإجلاء، ولم تتبرع أي جهة بالمساهمة في العمليات التي تتطلب أموالاً كثيرة… وان الإجتماع كان تنسيقياً فقط”.

واضاف المسئول – الذي فضل حجب هويته- ان “وزارة المالية ابلغت الإجتماع بعجزها عن توفير المال اللازم لعملية الإجلاء، وكذلك منظمة الهجرة الدولية”. وتابع: “فرغنا من تشكيل غرفة طوارئ لمتابعة عملية إجلاء المواطنين السودانيين في اليمن، ولكن الغرفة تفتقر للتمويل اللازم لبدء عملها”.

وكانت الحكومة السودانية، قد كشفت ، أمس الثلاثاء، عن ترتيبات لاجلاء “رعاياها” في اليمن خلال ساعات، وقالت ان “حوالي 5 آلاف سوداني مقيمين في اليمن يرغب 2000 منهم في العودة”.

وقال مقرر اللجنة الوزارية السودانية المكلفة بمتابعة أوضاع السودانيين في اليمن، حاج ماجد سوار، أمس الثلاثاء، أن “خطة الإجلاء ستتم خلال الساعات المقبلة بعد إكتمال كافة الترتيبات مع الجهات المختلفة وأن هناك عدة خيارات مطروحة لعملية الإجلاء عبر الطيران أو البر والبحر وأن الخيار الجوي هو الأرجح”.

وتعرض سودانيون مقيمون باليمن لحملة إعتداءات واسعة، بعد ساعات قليلة من إعلان الحكومة السودانية مشاركتها في العمليات العسكرية في اليمن.

وأبلغ سودانيون مقيمون باليمن (الطريق) في وقت سابق، بأن حملة إعتداءات شرسة شنتها طواقم عسكرية ومدنيين يمنيين على عائلاتهم وأصدقائهم، بشوارع مدينة صنعاء اليمنية.

وقال أحد أفراد عائلة سودانية مقيمة في اليمن – في وقت سابق- لـ(الطريق)، ان أفراد عائلته “خرجوا، ظهر يوم الخميس الماضي، لشراء مواد تموينية وغذائية، فاستوقفتهم دورية عسكرية واحتجزتهم على متن عرباتها وتعرضوا للضرب والشتم والإهانات، واستولى المسلحون على هواتفم النقالة ومبلغ مالي كبير”.

وقال وزير الخارجية السوداني، علي كرتي، الاحد الماضي، ان الإعتداءات التي تعرض لها السودانيين المقيمين في اليمن مبررة نظراً لمشاركة بلاده في عملية “عاصفة الحزم”، التي تقودها السعودية لضرب المقاتلين الحوثيين. وأبان ان الخرطوم تعمل على “سحب رعاياها” من مناطق المواجهات.

وأعلن كرتي، في تصريحات صحفية بمطار الخرطوم، اليوم الأحد، ان سفارة بلاده بالعاصمة اليمنية صنعاء، تعرضت لهجوم واستفزازات من المقاتلين الحوثيين، عقب إعلان الخرطوم مشاركتها في عملية “عاصفة الحزم”، ما اضطرهم لنقل السفارة إلى موقع جديد، لم يكشف عنه.

الخرطوم- الطريق

السودان: شح التمويل يحول دون بدء عمليات إجلاء السودانيين في اليمنhttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/05/جهاز-المغتربين-300x204.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/05/جهاز-المغتربين-95x95.jpgالطريقأخبارحرب اليمنانفض اجتماع لمسئولين كبار، من وزارتي الداخلية والمالية وجهاز المغتربين ومنظمة الهجرة الدولية، نهار اليوم بالخرطوم، دون الوصول لحل أزمة السودانيين العالقين في اليمن، الذين يتعرضون لاعتداءات واسعة منذ إعلان السودان مشاركته في العملية العسكرية التي يقودها تحالف عربي برئاسة السعودية ضد الحوثيين.  وقال مسئول رفيع بجهاز تنظيم شئون السودانيين...صحيفة اخبارية سودانية