أعلن مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشئون الإنسانية في السودان اليوم الاثنين، نزوح نحو (322) ألف شخص منذ بداية العام 2014، على خلفية تجدد القتال بين الجيش السوداني والمتمردين بإقليم دارفور، غربي البلاد.

وأضاف المكتب الأممى بالسودان، في تقريره الأسبوعي اليوم الاثنين، والذي حصلت وكالة، على نسخة منه، أن “العدد الكلي للأشخاص الذين نزحوا منذ بداية العام 2014 بولايتي شمال وجنوب دارفور بلغ نحو 322 ألف شخص”.

وأعلن التقرير، عودة 119 ألف نازح، إلى مناطقهم الأصلية عقب تحسن الأوضاع الأمنية فيها، فيما لا يزال 203 آلاف شخص في عداد النازحين.

كما كشف مكتب الأمم المتحدة بالسودان، في تقريره أيضا، عن تقديم وكالات الأمم المتحدة، والشركاء في مجال العمل الإنساني، مساعدات إنسانية لنحو 197 ألف نازح، وشكا التقرير “من عدم تمكن الشركاء في مجال العمل الإنساني من الوصول إلى بعض المناطق المتضررة من الحرب بإقليم دارفور، بسبب استمرار العنف وانعدام الأمن”.

وشهدت ولايتا شمال وجنوب دارفور مؤخراً، إشتباكات هي الأشد منذ سنوات بين الجيش والمتمردين، بجانب نزاعات قبلية شردت عشرات الآلاف.

ومنذ العام 2003، تقاتل ثلاث حركات متمردة في دارفور الحكومة السودانية، هي: “العدل والمساواة” بزعامة جبريل ابراهيم، و”جيش تحرير السودان” بزعامة مني مناوي، و”تحرير السودان” التي يقودها عبد الواحد نور.

الطريق+ وكالات 

نزوح نحو (322) ألف شخص بدارفور بداية العام الحاليhttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/03/Unamid-300x193.pnghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/03/Unamid-95x95.pngالطريقأخباردارفور,دارفور ، الاوضاع الانسانية بدارفور ، النزاع في دارفور,دارفور، معسكرات النازحين ، السودانأعلن مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشئون الإنسانية في السودان اليوم الاثنين، نزوح نحو (322) ألف شخص منذ بداية العام 2014، على خلفية تجدد القتال بين الجيش السوداني والمتمردين بإقليم دارفور، غربي البلاد. وأضاف المكتب الأممى بالسودان، في تقريره الأسبوعي اليوم الاثنين، والذي حصلت وكالة، على نسخة منه، أن 'العدد الكلي...صحيفة اخبارية سودانية