قالت عائلات سودانية، احتشدت نهار اليوم الاثنين، أمام مكاتب بعثة الامم المتحدة والاتحاد الافريقي بالخرطوم، ان 16 من ابنائها كانوا يقاتلون بجانب حركة العدل والمساواة – الموقعة على اتفاق الدوحة مع الحكومة السودانية –  محتجزين لدى حركة العدل والمساواة- بقيادة جبريل ابراهيم.

وسلّم نحو 90 شخصاً، تجمعوا امام مكاتب (اليوناميد) بضاحية المنشية، شرقي الخرطوم، مذكرة لرئيس البعثة، عبيودون اولوريمي باشوا، الذي تعهد بالرد على المذكرة خلال أيام .

وانتقلت الوقفة المطلبية للعائلات إلى سفارة جنوب السودان، بضاحية الرياض، وطالبت عائلات المحتجزين، حكومة جنوب السودان بالتدخل لإنهاء أزمة أبنائها المحتجزين لدى حركة العدل والمساواة (بقيادة جبريل) ، التي أشارت رواياتهم إلى انهم محتجزين بجوبا وكمبالا .

ورفضت السفارة استلام المذكرة من عائلات المحتجزين، وطالبت العائلات بإنهاء الوقفة الاحتجاجية. وقال محمد عبد الله يعقوب، من عائلات المحتجزين، لـ(الطريق) : “ان طاقم السفارة أبلغ العائلات بأنه لن يتسلم المذكرة، وليس له أية صلة بالقضية”.

ولم يتسنّ لـ(الطريق) الحصول على تعليق من سفارة جنوب السودان بالخرطوم.

وانقسمت حركة العدل والمساواة، بعد توقيع فصيل منها – بقيادة محمد بخيت دبجو – على اتفاقية الدوحة للسلام مع الحكومة السودانية، ورفضت الحركة الرئيسية بقيادة جبريل ابراهيم التوقيع على الاتفاق.

وجرت اشتباكات دامية بين الفصيلين، مطلع العام 2013م، قرب الحدود التشادية، قتل فيه عدد من القادة من الجانبين، بينهم محمد بشر ، واركو ضحية.

 

الخرطوم – الطريق

عائلات محتجزين في صراع حركات مسلحة بدارفور يحتجون أمام مكاتب (يوناميد) https://i1.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/02/64433.jpg?fit=300%2C238&ssl=1https://i1.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/02/64433.jpg?resize=95%2C95&ssl=1الطريقأخباردارفورقالت عائلات سودانية، احتشدت نهار اليوم الاثنين، أمام مكاتب بعثة الامم المتحدة والاتحاد الافريقي بالخرطوم، ان 16 من ابنائها كانوا يقاتلون بجانب حركة العدل والمساواة - الموقعة على اتفاق الدوحة مع الحكومة السودانية -  محتجزين لدى حركة العدل والمساواة- بقيادة جبريل ابراهيم. وسلّم نحو 90 شخصاً، تجمعوا امام مكاتب (اليوناميد)...صحيفة اخبارية سودانية