اعلن مكتب الشؤون الانسانية بالامم المتحدة فرار الف شخص من بلدة مولي جنوبي مدينة الجنينة بولاية غرب دارفور في اعقاب مقتل احد افراد القرية على يد مسلحين.

وشهدت مدينة الجنينة مؤخرا احتجاجات على خلفية احداث مولى ما اسفر عن مقتل 12 شخصا وجرح آخرين.

واعرب المكتب الاممي، عن قلقه من نذر مواجهة اخرى بمدينة الجنينة بين اهليتي البني هلبة والمساليت واضاف المكتب ” هناك معلومات عن اعضاء من المجموعتين يقومون بالتعبئة من اجل المواجهة “.

واوضح تقرير دوري نشره مكتب الشؤون الانسانية بالخرطوم اليوم الاثنين، ان حوالي الف شخص تظاهروا قرب مكتب الوالي بمدينة الجنينة واسفرت الاحتجاجات عن مقتل 12شخص.

واشار التقرير، الى ان الفارين من قرية مولي وصلوا حاليا الى معسكر ابوذر للنازحين بمدينة الجنينة.

الخرطوم- الطريق

الامم المتحدة :تعبئة بين (مجموعتين) تنذر بمواجهة اهلية غربي السودانhttps://i0.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2016/01/DSC02284.jpg?fit=300%2C160&ssl=1https://i0.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2016/01/DSC02284.jpg?resize=95%2C95&ssl=1الطريقأخباردارفوراعلن مكتب الشؤون الانسانية بالامم المتحدة فرار الف شخص من بلدة مولي جنوبي مدينة الجنينة بولاية غرب دارفور في اعقاب مقتل احد افراد القرية على يد مسلحين. وشهدت مدينة الجنينة مؤخرا احتجاجات على خلفية احداث مولى ما اسفر عن مقتل 12 شخصا وجرح آخرين. واعرب المكتب الاممي، عن قلقه من نذر...صحيفة اخبارية سودانية