قال متحدث باسم الحركة الشعبية-شمال، ان قواته نصبت كمينا لمليشات تابعة للحكومة السودانية بمنطقة الكرمك، في ولاية النيل الازرق، جنوبي السودان، قتل على اثره أربعة من القوات الحكومية.

وكشف الناطق الرسمي بإسم الحركة، أرنو نقوتلو لودي، عن معركتين دارتا بين قواته والجيش السوداني في منطقة الانقسنا واستيلاء قواته على عتداد عسكري- حسب قوله.

وقال لودي، في بيان له ليل الاثنين، ” نصبت قوات الجيش الشعبي كمينا لمليشيا حكومية على طريق الدمازين-الكرمك قتل على اثره اربعة من المليشيا الحكومية وتم الاستيلاء على عتاد عسكري”- طبقا للبيان.

وأشار، إلى اشتباك قواته مع طوف من القوات الحكومية بمنطقة الانقسنا، و “أسفر القتال على تشتيت الطوف الحكومي”- وفقا لقوله.

ولم يتسنّ لـ(الطريق) الحصول على تعليق من الجيش السوداني.

ويتقاتل جيشا الحركة الشعبية-شمال، والجيش السوداني الحكومي، منذ العام 2011م، بولايتي النيل الأزرق وجنوب كردفان. وفشلت عدة جولات تفاوضية يرعاها الاتحاد الافريقي في التوصل لحل ينهى الأزمة بالمنطقتين.

واعلنت الحكومة السودانية، الاحد الماضي، مقتل ثلاثة موظفين تابعين لجمعية الهلال الاحمر، بولاية النيل الازرق، وقال المفوض العام لمفوضية العون الانساني، أحمد محمد آدم، في بيان، ان “العاملين الثلاثة قتلوا في طريق عودتهم من مدينة الكرمك، بولاية النيل الأزرق، بعد انتهاءهم من مهمة انسانية”.

الخرطوم- الطريق

"الشعبية" تكشف عن معارك مع الجيش السوداني بالنيل الازرقhttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/12/جنوب-كردفان1-300x200.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/12/جنوب-كردفان1-95x95.jpgالطريقأخبارالنيل الازرققال متحدث باسم الحركة الشعبية-شمال، ان قواته نصبت كمينا لمليشات تابعة للحكومة السودانية بمنطقة الكرمك، في ولاية النيل الازرق، جنوبي السودان، قتل على اثره أربعة من القوات الحكومية. وكشف الناطق الرسمي بإسم الحركة، أرنو نقوتلو لودي، عن معركتين دارتا بين قواته والجيش السوداني في منطقة الانقسنا واستيلاء قواته على عتداد...صحيفة اخبارية سودانية