رفضت الحكومة السودانية، تقرير اممي، افاد بتعرض نحو 4 ملايين لنقص الغذاء الحاد في البلاد.

ونقل مكتب تنسيق الشئون الانسانية التابع للامم المتحدة في السودان، الاحد، عن شبكة الإنذار المبكر بالمجاعة، بان أكثر من أربعة ملايين شخص في البلاد سيواجهون حالة انعدام الأمن الغذائي، وذلك خلال الفترة من شهر مارس الجاري وحتى سبتمبر من العام الحالي 2016، متوقعة أن يكون حجم المعاناة والمجاعة للمواطنين أسوأ بكثير خلال تلك الفترة.

وقالت مفوضية العون الإنساني،  إن مكتب تنسيق المساعدات الإنسانية التابع للأمم المتحدة (أوشا) ليس هو الجهة المخّولة بإصدار أو إعتماد التقارير حول معدلات الإنتاج أو الوضع الغذائي في السودان.

واشارت المفوضية في بيان الثلاثاء، بانه لم يتم التشاور مع مفوضية العون الإنساني أو الامانة الفنية للأمن الغذائي وهما الجهتان الحكوميتان المعنيتان بالجوانب الغذائية والإنسانية. وتابعت  “ظل مكتب أوشا يصدر بيانات وإحصائيات حول الأوضاع الإنسانية في السودان دون الرجوع للجهات الحكومية المختصة بالرغم من التنبيهات المتكررة من قبل مفوضية العون الإنساني”.

واكد بيان المفوضية، إستقرار الأوضاع الغذائية في البلاد وأن الحديث عن “تهديد المجاعة لحوالي 4 مليون شخص لا يستند الى معلومات دقيقة أو موضوعية ولا يخدم مصلحة السودان بل يخلق بلبلة لدى المواطنين وقد يؤدى الى إرتفاع الأسعار وتخزين السلع”.

ودعت، كافة الشركاء للعمل وفقاً مبادئ الحيادية والشفافية والإستقلالية وعدم توظيف العمل الإنساني في خدمة الأجندات السياسية.

الخرطوم- الطريق

السودان يرفض تقارير اممية حول نقص الغذاء في البلادhttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2015/12/ss-300x225.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2015/12/ss-95x95.jpgالطريقأخبارالعمليات الانسانية في السودانرفضت الحكومة السودانية، تقرير اممي، افاد بتعرض نحو 4 ملايين لنقص الغذاء الحاد في البلاد. ونقل مكتب تنسيق الشئون الانسانية التابع للامم المتحدة في السودان، الاحد، عن شبكة الإنذار المبكر بالمجاعة، بان أكثر من أربعة ملايين شخص في البلاد سيواجهون حالة انعدام الأمن الغذائي، وذلك خلال الفترة من شهر مارس...صحيفة اخبارية سودانية