قالت شبكة نظم الإنذار المبكر بالمجاعة، ان النازحين الجدد في ولايات جنوب كردفان، ودارفور يواجهون تهديداً في أمنهم الغذائي، وأعربت الشبكة عن قلقها من وضع السكان المعزولين جراء موجة القتال التي اندلعت مؤخراً في جبل مرة.

وطبقاً لتقرير أوضاع الأمن الغذائي، الذي أصدرته الشبكة، لشهر مارس، فإن المنظمات توقعت أن تستمر أوضاع الأمن الغذائي في السودان مستقرة نسبیاً في الأشھر المقبلة، فیما عدا أوضاع النازحین والمجتمعات المضیفة الفقیرة في المناطق المتأثرة بالنزاعات في ولایات جنوب كردفان، ودارفور، والنیل الأزرق.

ففي ھذه المناطق لا تزال أنشطة وسائل العیش محدودةً جراء ارتفاع مستویات الإضطرابات الأمنية. ورحجت الشبكة مستوي الأزمة (المرحلة 3)، وكذلك المستوي الحرج (المرحلة 2) من مستویات انعدام الأمن الغذائي الحاد، بین ما لا یقل عن 25 – 30 % من النازحین، وكذلك بین المجتمعات المضیفة الفقیرة في تلك المناطق.

الخرطوم – الطريق

منظمات: النازحون الجدد في جنوب كردفان ودارفور يواجهون نقصاً في الغذاءhttps://i1.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/03/مجاعة-11.png?fit=300%2C192&ssl=1https://i1.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/03/مجاعة-11.png?resize=95%2C95&ssl=1الطريقأخبارالسودان,دارفور,معسكرات النازحينقالت شبكة نظم الإنذار المبكر بالمجاعة، ان النازحين الجدد في ولايات جنوب كردفان، ودارفور يواجهون تهديداً في أمنهم الغذائي، وأعربت الشبكة عن قلقها من وضع السكان المعزولين جراء موجة القتال التي اندلعت مؤخراً في جبل مرة. وطبقاً لتقرير أوضاع الأمن الغذائي، الذي أصدرته الشبكة، لشهر مارس، فإن المنظمات توقعت أن...اخبار السودان , صحيفة الطريق السودانية