قال والي ولاية جنوب دارفور، آدم الفكي الطيب، اليوم الاربعاء، إن حكومته تعتزم اطلاق يد القوات الحكومية لمحاربة المنفلتين وضرب أوكار الجريمة بالولاية وفقا لإعلان الطوارئ المعلنة في إقليم دارفور منذ العام 2003 من قبل رئيس الجمهورية.

وكشف الفكي، خلال حديث أمام ممثلين للجان الشعبية بمدينة نيالا وقادة الشرطة الشعبية والدفاع الشعبي والطلاب والمرأة ان الأجهزة العسكرية ستقوم بحملة دهم واسعة تطال كافة الاحياء والمواقع المشتبه بايوائها مجرمين والقبض عليهم ومحاكمتهم.

وقال “لماذا لا نقضي على المجرمين ساعة القبض عليهم متلبسين بدل من ان نوفر لهم محاكمات ومحامين واجواء حقوق انسان”.

واضاف موجها حديثه للقوات العسكرية، “اطلقوا  دانة آر بي جي على كل مجرم تلاحقونه مختطفا سيارة واقضوا عليه هو وسيارته”.

وتشهد انحاء واسعة من الولاية حالة انفلات امني رغم حالة الطوارئ، وتواجه السلطات صعوبة نزع الاسلحة الثقيلة والخفيفة لرجال القبائل وسيارات الدفع الرباعي التي جلبت للإستخدام في القتال الاهلي بالولاية.

وكان قائد قوات الدعم السريع، محمد حمدان دقلو – الشهير بـ”حميدتي”- وجه منتصف يونيو الماضي، انتقادا علنيا للشرطة والجيش بسبب تعامل الشرطة مع المجرمين المقبوض عليهم؛ وتراخي الجيش في حسم منسوبيه من الاشتراك في عمليات النهب والاختطاف بإقليم دارفور.

نيالا- الطريق

https://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/03/force-300x193.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/03/force-95x95.jpgالطريقأخباردارفورقال والي ولاية جنوب دارفور، آدم الفكي الطيب، اليوم الاربعاء، إن حكومته تعتزم اطلاق يد القوات الحكومية لمحاربة المنفلتين وضرب أوكار الجريمة بالولاية وفقا لإعلان الطوارئ المعلنة في إقليم دارفور منذ العام 2003 من قبل رئيس الجمهورية. وكشف الفكي، خلال حديث أمام ممثلين للجان الشعبية بمدينة نيالا وقادة الشرطة الشعبية...صحيفة اخبارية سودانية