اعلنت منظمة الصحة العالمية في السودان، تعرض 11 وحدة صحية للإغلاق بجانب مواجهة  49 وحدة أخرى لخطر الاغلاق بإقليم دارفور المضطرب غربي البلاد بجانب ولايتي  جنوب كردفان والنيل الازرق لنقص التمويل متوقعة تأثر 769الف شخص بنقص الخدمات الصحية.

وتعاني هذه الولايات من اضطرابات امنية ونزاعات مسلحة بين الحركات والقوات الحكومية وتقع 5 ولايات في اقليم دارفور الى جانب ولايتي النيل الازرق وجنوب كردفان اللتان تدور فيهما حرب أهلية منذ العام 2011.

واوضح مكتب تنسيق الشؤون الانسانية بالامم المتحدة في تقرير اطلعت عليه (الطريق) اليوم الأحد، بان نقص التمویل يتسبب في إجبار المنظمات الإنسانیة على إغلاق أو تسلیم مرافقھا الصحیة في بعض مناطق السودان.

 واضاف التقرير ” أشارت أحدث نسخة من النشرة الربع سنویة للقطاع الصحي في السودان إلى قیام كل من وزارة الصحة ومنظمة الصحة العالمية بتقييم مشترك لـ 60وحدة صحية في ولایات شمال وجنوب وغرب دارفور والنیل الازرق وجنوب كردفان  60 وخلص التقييم الى أن ھناك 11 عیادة قد جرى إغلاقھا بالفعل، وأن ھناك 49 عیادة أخرى معرضة لخطر الاغلاق “.

وقال التقرير أن “ھناك حاجة لـ7مليون  دولار أمریكي للحفاظ على عملیة تشغیل ھذه المرافق لمدة سنة”. واشار الى ان عواقب نقص التمويل تؤدي الى عدم تمكن السكان في تلك المناطق من الحصول على الخدمات الصحیة أو شراء الأدوية وانعدام خدمات التحصين وتفشي الأوبئة وعدم القدرة على مكافحتها وتزايد الوفيات.

ونقل  التقرير، إعلان منظمة العون الإنساني والتنمیة الوطنیة أنھا لن تكون قادرة على الاستمرار في تقدیم الخدمات في أربع عیادات باقليم  دارفور إلى ما بعد نھایة شھر نوفمبر وذلك بسبب القیود المفروضة على التمویل وتقع 3من هذه العيادات داخل معسكر زمزم للنازحين وأخرى في معسكر السلام للنازحين بولاية شمال دارفور وقدرت المنظمة المحلية تأثر 15 الف شخص بخطر الإغلاق.

الخرطوم- الطريق

https://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/06/hospt-300x135.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/06/hospt-95x95.jpgالطريقMain Sliderأخبارالصحةاعلنت منظمة الصحة العالمية في السودان، تعرض 11 وحدة صحية للإغلاق بجانب مواجهة  49 وحدة أخرى لخطر الاغلاق بإقليم دارفور المضطرب غربي البلاد بجانب ولايتي  جنوب كردفان والنيل الازرق لنقص التمويل متوقعة تأثر 769الف شخص بنقص الخدمات الصحية. وتعاني هذه الولايات من اضطرابات امنية ونزاعات مسلحة بين الحركات والقوات الحكومية...صحيفة اخبارية سودانية