أجاز مجلس إدارة مشروع دلتا طوكر الزراعي- احد اكبر المشاريع الزراعية شرقي السودان، قرارات جديدة قضت بهيكلة ادارة المشروع وتبعيته لحكومة ولاية البحر الأحمر، واعتماد ميزانية له في ميزانية الولاية للعام 2016م.

وتدهور المشروع الزراعي الاضخم والاقدم شرق البلاد لسوء الادارة التي ادت الى انتشار شجرة المسكيت وعدم الادارة الجيدة لمصادر مياه الري الموسمية في الدلتا.

وتسبب الاهمال الحكومي للمشروع في افقار المجموعات السكانية التي تعتمد عليه، واظهرت نتائج  دراسة أعدها مركز أبحاث شرق السودان بتمويل من بعثة الإتحاد الأوربى بالخرطوم فى العام 2013 حول تقييم حالة الأمن الغذائى فى المنطقة ان الجفاف يأتى فى مقدمة المخاطر التى تواجه مجتمع المنطقة وذلك بنسبة 46% مقابل 31% للآفات و30% لقلة الأمطار و23% لشح المياه.

كما يتسبب الجفاف – حسب الدراسة –  فى نقص الغذاء بنسبة 23% وعدم هطول الأمطار بنسبة 20% وقلة الأراضي المروية بنسبة 14% وإنقطاع الطريق فى فترة الفيضان بنسبة 11%.

وناقش اجتماع للمجلس برئاسة والى الولاية، علي احمد حامد رئيس، مجلس إدارة المشروع، وضم وزير الزراعة، والمدير التنفيذي للمشروع، الترتيبات الخاصة بزيادة المساحات الزراعية، وإدخال المحاصيل البستانية، وترويض خور بركة، وخطة الري بالمشروع.

وأكد الاجتماع طبقا – لوكالة السودان للانباء- على ضرورة الإسراع، والعمل بجد في إجراءات تسجيل الأراضي الزراعية لتشجيع الاستثمار الزراعي بالدلتا.

الخرطوم- الطريق

اجراءات حكومية لإنعاش اكبر مشروع زراعي شرقي السودانhttps://i1.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/08/صور-طوكر-ودولبياى-4.jpg?fit=300%2C225&ssl=1https://i1.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/08/صور-طوكر-ودولبياى-4.jpg?resize=95%2C95&ssl=1الطريقأخبارالزراعةأجاز مجلس إدارة مشروع دلتا طوكر الزراعي- احد اكبر المشاريع الزراعية شرقي السودان، قرارات جديدة قضت بهيكلة ادارة المشروع وتبعيته لحكومة ولاية البحر الأحمر، واعتماد ميزانية له في ميزانية الولاية للعام 2016م. وتدهور المشروع الزراعي الاضخم والاقدم شرق البلاد لسوء الادارة التي ادت الى انتشار شجرة المسكيت وعدم الادارة الجيدة...صحيفة اخبارية سودانية