نفت الهيئة العامة للآثار و المتاحف، وجود أي اتجاه لهدم مباني أثرية في العاصمة السودانية الخرطوم من بينها مبنى البريد “البوستة” ووزارة المالية.

وتداول على نطاق واسع مؤخراً، شروع الحكومة في هدم مبنى البوستة ” Post office ” الذي افتتح في العام 1928 وسط الخرطوم.

وقال  مدير عام الهيئة، د.عبد الرحمن علي، في تصريح لوكالة الانباء السودانية الرسمية، إن مبنى بوستة الخرطوم التاريخي ووزارة المالية، وغيرها من المباني الأثرية، محمية بقانون حماية الآثار لعام 1999 لرمزيتها التاريخية وتفردها المعماري، بجانب أنهما يمثلان إرثاً وقيمة ثقافية وسياحي.

وأوضح أن هناك أعمال صيانة وترميم بمباني المالية، والبوستة، هذه الأيام، وقال أن عمليات الصيانة الهدف منها “معالجة الأضرار والتشوهات التي حدثت بها، جراء التأثر بالعوامل الطبيعية وتأهيل المبنيين وتزوديهما بالخدمات والوسائل الحديثة”.

وأشار المسؤول الحكومي، أن أعمال الصيانة تتم تحت إشراف الهيئة العامة للآثار والمتاحف،ووفقا للمواصفات والاشتراطات المقررة من منظمة اليونسكو (UNESCO) وهيئاتها الاستشارية، وأوضح أن عمليات الصيانة تتم بواسطة خبراء وطنيون وأجانب متخصصون في أعمال الترميم والصيانة والتأهيل لمثل هذه المباني و المعالم الأثرية.

الخرطوم- الطريق

https://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2016/11/مبني-البوستة-300x151.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2016/11/مبني-البوستة-95x95.jpgالطريقMain Sliderأخبارآثارنفت الهيئة العامة للآثار و المتاحف، وجود أي اتجاه لهدم مباني أثرية في العاصمة السودانية الخرطوم من بينها مبنى البريد 'البوستة' ووزارة المالية. وتداول على نطاق واسع مؤخراً، شروع الحكومة في هدم مبنى البوستة ' Post office ' الذي افتتح في العام 1928 وسط الخرطوم. وقال  مدير عام الهيئة، د.عبد الرحمن...صحيفة اخبارية سودانية