نفذت محلية الخرطوم اليوم الاحد، حملات ضد بائعات الشاي والاطعمة والباعة الجائلين بوسط العاصمة السودانية وصادرت عشرات المعدات على متن شاحنات بيضاء طافت شوارع رئيسية.

واضطرت عشرات النساء اللائي يبعن الشاي والاطعمة بشارعي السيد عبد الرحمن والقصر الى الابتعاد عن الشاحنة وايقاف العمل فيما لم يسعف الوقت بعضهن قبالة مبنى الضرائب لجمع ادواتهن وفوجئن بمداهمة موظفي المحلية.

وشوهدت شاحنات بيضاء تتبع لمحلية الخرطوم وعلى متنها عناصر ترتدي ازياء المدنية برفقة الشرطة وهي محملة بمقاعد اجلاس الزبائن وصناديق تحويل الرصيد ومتعلقات تخص الباعة المتجولين.

وخلت منطاق عديدة بالسوق العربي من بائعات الشاي بعد الحملة التي نفذتها محلية الخرطوم. وقالت احدى البائعات لـ(الطريق)، ” سنختفي عن الانظار لساعات لنعود للعمل بعد هدوء الحملة لاننا ندفع رسوم عالية اذا تمت مصادرة متعلقات العمل “.

وقالت بائعة اخرى، ان الحملات الحكومية تقلقهن لان مصادرة ادواتهن لاسيما موقد الطهي يوقف عملهن لاسبوع كامل في بعض الاحيان الى حين استردادها او شراءها. واضافت السيدة ” اسكن شرق العاصمة السودانية وزوجي مريض بالمنزل بشكل مزمن ولدي طفلان يذهبان للمدرسة واسدد قيمة ايجار المنزل شهريا لابد ان اعمل يوميا لاكسب المال “.

وبحسب احصائيات وزارة التنمية الاجتماعية بولاية الخرطوم فان 13الف امرأة يعملن في بيع الشاي والاطعمة في العاصمة السودانية بينهن 6 آلاف اجنبية .

وقالت الاحصائيات التي صدرت في العام 2014 ان بائعات الشاي ينحدرن من عائلات فقيرة نزحت من اطراف البلاد لعوامل الحرب والجفاف وتدهور الزراعة.

الخرطوم-الطريق

https://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2015/09/DSC02340-300x225.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2015/09/DSC02340-95x95.jpgالطريقMain Sliderأخبارحقوق إنساننفذت محلية الخرطوم اليوم الاحد، حملات ضد بائعات الشاي والاطعمة والباعة الجائلين بوسط العاصمة السودانية وصادرت عشرات المعدات على متن شاحنات بيضاء طافت شوارع رئيسية. واضطرت عشرات النساء اللائي يبعن الشاي والاطعمة بشارعي السيد عبد الرحمن والقصر الى الابتعاد عن الشاحنة وايقاف العمل فيما لم يسعف الوقت بعضهن قبالة مبنى...صحيفة اخبارية سودانية