قال عضو بمجلس تشريعي ولاية شمال دارفور، ان مليشات حكومية مسلحة هاجمت اليوم الاثنين، (8) قرى محيطة بالفاشر عاصمة الولاية غربي السودان، واحرقتها بالكامل وتسببت في قتل وجرح العشرات من المدنيين، ما أجبر نحو  (10) آلاف شخص على الفرار من مساكنهم.

 وأكد النائب في المجلس التشريعي لولاية شمال دارفور، على ابراهيم محمد دبكة، إن مجموعات مسلحة هاجمت عدد من القرى سمى منها قرى “احمدو، الحلة الجديدة، وادي قرن الدود، حلة كارو”.

وأشار دبكة، الى ان المليشيات المهاجمة، ويرجح انها تتبع لقوات الدعم السريع ومعروفة شعبياً بالجنجويد، الى انها سلبت وحرقت ممتلكات المدنيين، ما أجبر نحو 10 آلاف مدني للفرار من تلك القرى المنكوبة ولجوء بعضهم الى مقار بعثة (يوناميد) في منطقة كورما.

 وأشار دبكة لـ(الطريق)، الى ان بعض المدنيين نزحوا في شكل مجموعات الي قرى “حلة الزين، وعمار جديد، وقولو، ودونكي شطة، وشقرا بينما افلح اخرون في الدخول الي مدينة الفاشر ومعسكر ابوشوك والسلام للنازحين.

 وطالب المسؤول البرلماني، الحكومة المركزية في الخرطوم بضرورة التدخل العاجل لوقف الهجمات واسعاف المتضررين كما طالب المنظمات الوطنية والاجنبية ومنظمات المجتمع المدني والخيرين بتقديم المساعدات الانسانية للمتضررين.

 وأنتقد دبكة تعليق المجلس التشريعي لجلساته اعتبارأ من امس الاحد، وحتى الثالت عشر من ابريل القادم حتي يتسنى للاعضاء مؤازرة مواطنيهم جراء الاحداث الاخيرة التي وقعت بالطويشة واللعيت ومليط وكلمندوا قائلا “كان ينبقي للمجلس ان يكون في حالة انعقاد دائم ومستمر لمتابعة الوضع الراهن عن كثب”.

الخرطوم- الطريق 

https://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/02/malitia-300x225.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/02/malitia-95x95.jpgالطريقأخبارالجنجويد,دارفورقال عضو بمجلس تشريعي ولاية شمال دارفور، ان مليشات حكومية مسلحة هاجمت اليوم الاثنين، (8) قرى محيطة بالفاشر عاصمة الولاية غربي السودان، واحرقتها بالكامل وتسببت في قتل وجرح العشرات من المدنيين، ما أجبر نحو  (10) آلاف شخص على الفرار من مساكنهم.  وأكد النائب في المجلس التشريعي لولاية شمال دارفور، على...صحيفة اخبارية سودانية