قال رئيس المجلس الأعلى للبيئة في ولاية الخرطوم، عمر نمر،  أن الوضع الراهن في مجال النظافة بالولاية “سيئ للغاية” وان 50% من الافراز اليومي للنفايات الذى يتراوح ما بين 3500 الى 4500 طن غير منقول من الأحياء والاسواق والساحات.

وقدم نمر، خلال جلسة استماع في المجلس التشريعي اليوم الخميس، اعتذار لسكان الولاية عن تردي خدمات النظافة. وقال “وضع النظافة الآن غير مطمئن ويمثل تحديا كبيرا”.

واشار نمر، الى ان قانون الحكم المحلي وقرارات والي الخرطوم قسمت المسئوليات حيث اضحت عمليات كنس وجمع ونقل النفايات من الاحياء والاسواق والساحات والطرق والمؤسسات والمناطق الصناعية مسئولية المحليات وان المجلس الأعلى للبيئة مسئول عن استلام النفايات في المحطات الوسيطة من المحليات وضغطها وطمرها بصورة آمنة في المرادم إضافة إلى العمل على تأهيل الشركات وجذب القطاع الخاص الوطني والاجنبي المقتدر مادياً وفنياً للدخول في مجال النظافة.

وقال نمر ان مؤشرات الاداء في المحليات في جمع ونقل النفايات وصلت إلى 35% فى نقل النفايات من المنازل والاحياء و40% في الاسواق و 70% في الطرق و 30% فى المصارف و 55% فى تجمعات النفايات.

وعزا نمر تدهور خدمات النظافة إلى تهالك جزء كبير من اسطول وآليات النظافة القديمة وتعدد شركات منشأ ذلك الاسطول وضعف الصيانة وتكرار الاعطال والتوقف كما ان هطول الامطار افرز واقعا يمثل تحديا كبيرا للمحليات في الجمع والنقل وتحتاج إلى تدخل عاجل لانقاذ الموقف في الاسواق والاحياء والمصارف.

وحول النفيات الطبية، افاد نمر حسب وكالة السودان للانباء، وعن النفايات الطبية بإن عملية نقلها والتخلص الآمن منها من مسئوليات المجلس الأعلى للبيئة، وانه تم تخصيص20 عربة باللون الأحمر لنقلها حيث ارتفع جمع ونقل النفايات الطبية من 300 مؤسسة إلى 3000 مؤسسة صحية ويتم حرقها ودفنها في مطامير آمنة.

واشار الوزير إلى أن المجلس يعمل على تأسيس بنيات النظافة من خلال نشر المحطات الوسيطة والمرادم حيث توجد ثلاث محطات وسيطة ويجري العمل في محطات وسيطة أخرى بحيث يكون لكل محلية محطة وسيطة كما يعمل المجلس على زيادة المرادم لطمر النفايات وإعادة استخدامها مرة أخرى في عملية تدويرالنفايات .

واشار نمر إلى ان المهددات البيئية في ولاية الخرطوم تتمثل في كسورات الصرف الصحي وتكدس النفايات بالاسواق والاحياء والمصارف والساحات وكمائن الطوب وحرق النفايات وادخنة العربات والتغييرات المناخية من جفاف وتصحر ونزوح وكوارث وفيضانات والزيوت الراجعة والسايفونات والرصاص.

واكد نمر، ان المجلس يجري باستمرار فحوصات فيزيائية وكيميائية واحيائية للمياه لتأكيد سلامتها كما يجري المجلس قياسا للهواء بالولاية للتأكد من نقائه وخلوه من الغازات والكربون ويعمل المجلس على الحفاظ على الأراضي الرطبة كحاضنة بيئية للتنوع الحيوي والحفاظ عليها.

الخرطوم- الطريق

مسؤول حكومي: وضع النظافة بالخرطوم سيئ للغايةhttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/08/صحة-البيئة-300x149.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/08/صحة-البيئة-95x95.jpgالطريقأخبارالبيئةقال رئيس المجلس الأعلى للبيئة في ولاية الخرطوم، عمر نمر،  أن الوضع الراهن في مجال النظافة بالولاية 'سيئ للغاية' وان 50% من الافراز اليومي للنفايات الذى يتراوح ما بين 3500 الى 4500 طن غير منقول من الأحياء والاسواق والساحات. وقدم نمر، خلال جلسة استماع في المجلس التشريعي اليوم الخميس، اعتذار...صحيفة اخبارية سودانية