قال مساعد الرئيس السوداني ابراهيم غندور انه سيقود وفدا الى العاصمة الاثيوبية، اديس ابابا ، في الثالث عشر من فبرايرالحالي لإستئناف التفاوض مع الحركة الشعبية قطاع الشمال حول منطقتي النيل الازرق وجنوب كردفان، اللتين تشهدان توترا أمنياً ومعارك متقطعة بين الحكومة والحركة الشعبية قطاع الشمال منذ ثلاثة أعوام تقريبا.

 ولم يتسني لـ(الطريق) معرفة  موقف الحركة الشعبية قطاع الشمال من موعد استئناف التفاوض الذي أعلن عنه نائب الرئيس.

 وقال غندور، الذي يشغل أيضا منصب نائب رئيس المؤتمر الوطني الحاكم لشؤون الحزب،  في تصريحات صحفية بمقرحزبه بالخرطوم، الاحد، انهم تلقوا دعوة من لجنة الاتحاد الافريقي عالية المستوى للتفاوض حول المنطقتين وذلك وفقا لقرار مجلس الامن الدولي (2046) الذي ينص على التفاوض حول قضايا المنطقتين الامنية والسياسية والانسانية .

الخرطوم – الطريق

https://i1.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/02/مساعد-الرئيس-السودانى-إبراهيم-غندور1.jpg?fit=300%2C174&ssl=1https://i1.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/02/مساعد-الرئيس-السودانى-إبراهيم-غندور1.jpg?resize=95%2C95&ssl=1الطريقأخبارالأزمة السياسية في السودان,السلام,سياسةقال مساعد الرئيس السوداني ابراهيم غندور انه سيقود وفدا الى العاصمة الاثيوبية، اديس ابابا ، في الثالث عشر من فبرايرالحالي لإستئناف التفاوض مع الحركة الشعبية قطاع الشمال حول منطقتي النيل الازرق وجنوب كردفان، اللتين تشهدان توترا أمنياً ومعارك متقطعة بين الحكومة والحركة الشعبية قطاع الشمال منذ ثلاثة أعوام تقريبا.  ولم...اخبار السودان , صحيفة الطريق السودانية