اقرت وزارة الصحة في السودان، بوفاة 9 واصابة أكثر من 500 شخص بمرض الاسهال المائي (كوليرا) الذي ضرب اجزاء كبيرة من أنحاء ولاية البحر الاحمر شرقي البلاد، واشار الى ان تلوث المياه هو السبب في تفشي المرض وسط المواطنين.

وكانت مصادر طبية بولاية البحر الأحمر كشفت لـ(الطريق) عن اصابة ووفاة عشرات الأشخاص بالمرض في مناطق مختلفة.

وأعلن وزير الصحة الاتحادي بحر ادريس ابوقردة في مؤتمر صحفي اليوم الاربعاء،  احتواء حالات الإصابة بمرض الإسهالات المائية بولاية البحر الأحمر، وقال أن المرض بدء في ينحسر تدريجياً بعد تدخلات الفرق الصحية بالتنسيق مع حكومة الولاية.

واشار الى أن جميع المرضى “تماثلوا للشفاء وغادر الكثير منهم المستشفيات ولم تسجل أي حالات جديدة”، وقال ان الوزراة دفعت بفريق صحي برئاسة وكيل وزارة الصحة الاتحادية للوقوف ميدانياً على الوضع الصحي في الولاية، واضاف “الوضع تحت السيطرة الآن”، واعلن إرسال 30 جهازاً للمساعدة في كلورة المياه بطريقة علمية.

وكشف المسؤول السوداني عن ظهور حالات اصابة بالاسهال المائي في أوقات متباينة في ثماني ولايات أخرى هي: كسلا والنيل الأزرق وسنار والجزيرة ونهر النيل والخرطوم والقضارف، وآخرها ولاية البحر الأحمر.

وسبق ان طالب نشطاء بإعلان ولاية البحر الأحمر منطقة كوارث بسبب إنتشار المرض، واشاروا لإنعدام اسرّة لإستقبال الحالات الجديدة في المستشفيات الحكومية، لاسيما مستشفى الأطفال الرئيس.

وعلى الرغم من عدم اعتراف وزارة الصحة بإنتشار (الكوليرا) لكنها اطلقت على المرض مسمى (الإسهالات المائية)، بيد انّ مصدر طبي بمستشفى بورتسودان، اوضح ان نتائج الفحوصات المعملية اثبتت ان معظم المرضى مصابون بـ (الكوليرا).

وقال المصدر الذي فضّل حجب اسمه لـ(الطريق) ان وزارة الصحة خصصّت عنبراً لعزل مرضى الكوليرا، واعلنت حالة الإستنفار القصوى في مستشفى بورتسودان، بسبب استقبالها لعشرات من المصابين.

واوضح مدير عام الوزارة، الفاتح ربيع، ان وزارته قد اتخذت التدابير الوقائية المطلوبة للحد من انشار المرض وأضاف “العمل يتمّ على قدم وساق لمنع انتشار المرض”.

وحول طبيعة الإسهالات التي استقبلتها المستشفيات قال ربيع لـ(الطريق)، ان فصل الشتاء دائماً يشهد انتشار مثل هذه الأمراض، وهي ليست بالأمر الذي يستدعي اعلان حالة طوارئ’’.

الخرطوم- الطريق

https://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2016/11/مستشفى-بورتسودان-300x169.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2016/11/مستشفى-بورتسودان-95x95.jpgالطريقMain Sliderأخبارالصحةاقرت وزارة الصحة في السودان، بوفاة 9 واصابة أكثر من 500 شخص بمرض الاسهال المائي (كوليرا) الذي ضرب اجزاء كبيرة من أنحاء ولاية البحر الاحمر شرقي البلاد، واشار الى ان تلوث المياه هو السبب في تفشي المرض وسط المواطنين. وكانت مصادر طبية بولاية البحر الأحمر كشفت لـ(الطريق) عن اصابة ووفاة...An independent Sudanese online newspaper