داهمت قوة أمنية مُسلحة ، ليل الأثنين، منزل الدكتور حامد عثمان بشير، بحي العمدة في أمدرمان، أثناء تقديم محاضرة عن الوضع الإقتصادي بالسودان، واعتقلت جميع الحاضرين البالغ عددهم (38)، بينهم ثمانية نساء.

وقال شهود لـ(الطريق)، ان الحضور تفاجئوا بقوة مدججة بالسلاح تقتحم المنزل قفزاً عبر السور، وتعتقل الجميع.

وأطلق سراح النساء الثمانية، صباح اليوم الثلاثاء، بعد أن تم استجوابهن طيلة ساعات الليل،  بينما لا يُعرف مصير بقية المعتقلين حتي الآن.

وقال شهود، ان المعتقلين تعرضوا للضرب المبرح اثناء الاعتقال، وتم اقتيادهم الى مكتب تابع لجهاز الأمن بمنطقة بانت غرب، بالقرب من مكتب الجوازات بأمدرمان فى ساعات الصباح الأولي.

وتحصلت (الطريق) علي عدد من أسماء المعتقلين، منهم (رجاء محمد خليل،  ابراهيم خالد المطبعجى، اعتدال حسين، خالد حمزة، بدور عوض، عمر بدوى، فاتن التوم ، آلاء السمانى،  الحاج شيخ ادريس، نبيل محمد عثمان، محمد عبد المنعم، محمد عبادي ، أزاد حامد، د.احمد حامد محمود، عاطف محمد يوسف، معتز التجانى، أشرف محسى، محمد حسن الخير، أحمد عبدالرحمن عبدالله، حليمة “عاملة بالمنزل، اثيوبية الجنسية”.)

ونفذت السلطات الامنية في السودان، يوم الاثنين، حملة اعتقالات واسعة طالت نشطاء سياسين معارضين، وأعلن حزب المؤتمر السوداني اعتقال (4) من اعضاء حزبه. فيما أعتقلت السلطات الأمنية الصحفي بصحيفة اليوم التالى عبدالرحمن العاجب.

وأكد شهود، لـ(الطريق)، إعتقال اكثر من 3 نشطاء من وسط العاصمة السودانية الخرطوم، عصر الاثنين، بينهم الصحفي بجريدة اليوم التالى، عبدالرحمن العاجب.

وقال الناطق الرسمي، باسم حزب المؤتمر السوداني، بكرى يوسف، “اعتقلت السلطات الامنية مساء اليوم الاثنين اربعة من منسوبي الحزب هم عيسي محمد زين، كمون محمد آدم، وداد عبدالرحمن، ابراهيم محمد ابراهيم”.

 وأشار يوسف، الى أن حملة الإعتقالات التي بدأتها الاجهزة الامنية بين النشطاء وقادة الحركات الشبابية تحفظية على خلفية دعوات اطلقها ناشطين لإحياء الذكرى الاولى لاحتجاجات سبتمبر.

من جهته، أكد رئيس لجنة التضامن، صديق يوسف لـ(الطريق)،  في وقت سابق، أن السلطات الامنية استبقت تحركات احياء ذكرى احتجاجات سبتمبر بإعتقالات طالت (4) من الشبان بعد اجتماع تنسيقي السبت ، وتمت مصادرة ملصقات ولافتات كانت معدة للإعلان عن الذكرى.

وأشار يوسف، الى ان السلطات الامنية، ابلغت العديد من اسر القتلى بعدم الاحتفال بالذكرى، وهددت بعضهم، وحاولت تقديم اموال للبعض نظير تجاهل الاحتفال.

ونشط معارضون منذ ايام، في الترتيب لإحياء الذكرى الاولى لمظاهرات سبتمبر، فى وقت إستبقت السلطات الامنية في السودان الترتيبات بإعتقالات طالت منظمين.

وبلغت جملة الإعتقالات التي رصدتها (الطريق)، خلال اليومين الماضيين (46) حالة اعتقال.

وأطلق ناشطون، على مواقع التواصل الاجتماعي، دعوات واسعة للاحتفاء بالذكرى الاولى لإحتجاجات سبتمبر في اكثر من مكان بالعاصمة السودانية الخرطوم.

الخرطوم-الطريق 

الأمن يداهم منزلاً بأمدرمان ويعتقل (38) ناشطاًhttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/02/13-300x142.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/02/13-95x95.jpgالطريقأخبارانتهاكات الأجهزة الأمنية,حقوق إنسانداهمت قوة أمنية مُسلحة ، ليل الأثنين، منزل الدكتور حامد عثمان بشير، بحي العمدة في أمدرمان، أثناء تقديم محاضرة عن الوضع الإقتصادي بالسودان، واعتقلت جميع الحاضرين البالغ عددهم (38)، بينهم ثمانية نساء. وقال شهود لـ(الطريق)، ان الحضور تفاجئوا بقوة مدججة بالسلاح تقتحم المنزل قفزاً عبر السور، وتعتقل الجميع. وأطلق سراح النساء...صحيفة اخبارية سودانية