أعلنت عائلة الناشط في مجال حقوق الانسان، مضوى ابراهيم، المعتقل لدى الامن السوداني منذ 47 يوما، عن تعرضه للتعذيب بعد دخلوله في اضراب عن الطعام احتجاجا على استمرار اعتقاله دون دوجيه تهم اليه وتقديمه للمحكمة.

وابلغت زوجته، صباح آدم (الطريق)، بتعرض زوجها المعتقل الى الضرب المبرح بعد دخوله فى اضراب عن الطعام منذ الاحد الفائت حسبما نقل لها معتقلين تم الافراج عنهم من سجن كوبر شمالي العاصمة.

اعربت آدم، عن قلقها البالغ ازاء استمرار اعتقاله دون السماح لها بمقابلته طيلة  فترة الإعتقال. وابدت العائلة قلقها البالغ على صحة “ابراهيم” الذى يعاني عده امراض تتطلب رعاية صحية خاصة، سيما وان سلطات الأمن رفضت السماح بمقابلته.

وتمنع السلطات الامنية كذلك مقابلة عائلتي 2 من المعتقلين اوقفتهم السلطات برفقة الناشط المدني مضوي ابراهيم. هما سائقه آدم الشيخ، والموظفه بشركة يملكها نورا عبيد.

ودعت آدم، السلطات الى تقديم المعتقلين للمحكمة او الافراج عنهم فوراً.

وكانت منظمة العفو الدولية اعتبرت اعتقال الناشط في مجال حقوق الإنسان مضوي إبراهيم آدم “دليل آخر على عدم تسامح الحكومة مع الأصوات المستقلة”.

وأشار بيان لها في 9 ديسمبر الفائت إلى أنه تم اعتقال مضوي من قبل عناصر تابعة لجهاز الأمن والمخابرات من جامعة الخرطوم، حيث يعمل كأستاذ للهندسة واقتيد إلى مكان مجهول، ولم يتم إبلاغه بأسباب القبض عليه أو توجيه أي تهمة إليه. وحذرت المنظمة من تعرض مضوي لخطر التعذيب وغيره من ضروب سوء المعاملة.

الخرطوم- الطريق

https://i0.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2017/01/مضوي-ابراهيم.jpg?fit=300%2C206&ssl=1https://i0.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2017/01/مضوي-ابراهيم.jpg?resize=95%2C95&ssl=1الطريقMain Sliderأخبارانتهاكات الأجهزة الأمنيةأعلنت عائلة الناشط في مجال حقوق الانسان، مضوى ابراهيم، المعتقل لدى الامن السوداني منذ 47 يوما، عن تعرضه للتعذيب بعد دخلوله في اضراب عن الطعام احتجاجا على استمرار اعتقاله دون دوجيه تهم اليه وتقديمه للمحكمة. وابلغت زوجته، صباح آدم (الطريق)، بتعرض زوجها المعتقل الى الضرب المبرح بعد دخوله فى اضراب...اخبار السودان , صحيفة الطريق السودانية