قالت عائلة الناشط الحقوقى الباز والاستاذ الجامعي، مضوي ابراهيم، المعتقل لدى الامن السوداني منذ شهرين، انه بدا مجددا الخميس الفائت اضراباً مفتوحاً عن الطعام في محبسه بسجن كوبر احتجاجاً على استمرار اعتقاله دون توجيه تهمة او تقديمه لمحاكمة.

وحمًل بيان لعائلة مضوي، الجهات الأمنية والسيادية بالدولة مسؤولية أي أذى يتعرض له. قبل  تناشد قوى المجتمع المدني والقوى السياسية للالتفات لقضية المواطن السوداني مضوي إبراهيم الذي لم يجرم إلا بسعيه لمستقبل أفضل للسودان وشعب السودان”.

وقال البيان الذى اطلعت عليه (الطريق) اليوم الجمعة، “نعلن أن د. مضوي إبراهيم سيكون في حالة اضراب مفتوح عن الطعام الى أن تستجيب السلطات للمطالب الشرعية له وهي التحقيق معه وتحويله إلى محكمة أو الإفراج عنه”.

ولفت البيان، الى ابلاغهم الإدارة القانونية لجهاز الأمن والمخابرات ووزارة العدل والبرلمان والمفوضية القومية لحقوق الإنسان بوضع مضوي في المعتقل. وطالبت بالبت في قضيته باطلاق سراحه أو إحالته للمحكمة اذا كانت هناك بينات لتوجيه تهم إليه، لكن لم نجد أي استجابة من السلطات المعنية حتى الآن.

وكان العشرات من طلاب كلية الهندسة بجامعة الخرطوم نفذوا الاربعاء، وقفة احتجاجية تنديداً باستمرار اعتقال الناشط الحقوقي والاستاذ بالجامعة، مضوي إبراهيم لدى الأمن السوداني.

و آدم، هو مدافع عن حقوق الإنسان في السودان، وهو مؤسس ومدير سابق لمنظمة السودان للتنمية الاجتماعية (سودو)، التي تعمل في مجال حقوق الإنسان وكذلك المياه والصرف الصحي والصحة.

وكانت منظمة العفو الدولية اعتبرت اعتقال الناشط في مجال حقوق الإنسان مضوي إبراهيم آدم “دليل آخر على عدم تسامح الحكومة مع الأصوات المستقلة”.

وأشار بيان للعفو الدولية، في 9 ديسمبر الفائت، إلى أنه تم اعتقال مضوي من قبل عناصر تابعة لجهاز الأمن والمخابرات من جامعة الخرطوم، حيث يعمل كأستاذ للهندسة واقتيد إلى مكان مجهول، ولم يتم إبلاغه بأسباب القبض عليه أو توجيه أي تهمة إليه. وحذرت المنظمة من تعرض مضوي لخطر التعذيب وغيره من ضروب سوء المعاملة.

وحاز آدم في 2005 على جائزة رفيعة للمدافعين عن حقوق الإنسان المعرضين للخطر.

الخرطوم- الطريق

https://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/09/اطلقوا-سراح-المعتقلين-السياسين-300x154.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/09/اطلقوا-سراح-المعتقلين-السياسين-95x95.jpgالطريقMain Sliderأخبارانتهاكات الأجهزة الأمنية,حقوق إنسانقالت عائلة الناشط الحقوقى الباز والاستاذ الجامعي، مضوي ابراهيم، المعتقل لدى الامن السوداني منذ شهرين، انه بدا مجددا الخميس الفائت اضراباً مفتوحاً عن الطعام في محبسه بسجن كوبر احتجاجاً على استمرار اعتقاله دون توجيه تهمة او تقديمه لمحاكمة. وحمًل بيان لعائلة مضوي، الجهات الأمنية والسيادية بالدولة مسؤولية أي أذى يتعرض...صحيفة اخبارية سودانية