قالت وزارة الداخلية السودانية، اليوم الاثنين، ان المشتغلين في تجارة وتهريب البشر بالبلاد يجنون ارباحا تصل الى 8 مليار دولار سنويا. في وقت اقرت بصعوبة السيطرة على حدود البلاد المفتوحة لاسيما الشرقية.

وكشفت الوزارة عن فتح 143 بلاغا ضد متجرين بالبشر خلال العام الجاري لـ 780 ضحية.

واقر مدير ادارة مكافحة الاتجار بالبشر، في الوزارة، العقيد سليمان محمود، بان مكافحة الاتجار بالبشر والهجرة غير الشرعية اكبر من امكانيات بلاده. واشار الى ان المهاجرين غير الشرعيين يتخذون السودان معبرا للوصول الى اسرائيل وان  10%  منهم يبقون بالبلاد و90% يتخذونه معبرا.

وقال سليمان، ان “التهريب والاتجار بالبشر شوَه صورة السودان”. واضاف “الاتهامات طالت القوات النظامية بالتورط في تلك العمليات وفقا لتقرير صادر من الخارجية الامريكية”.

وتنشط عصابات تجارة البشر في شرق البلاد. وتشير (الطريق) الى ان مسؤولا في الشرطة السودانية، ابدى قلقه من تزايد نشاط عصابات الإتجار بالبشر، في مناطق شرق السودان، وقال ان “العصابات التي تعمل على إختطاف وتهريب البشر في شرق السودان، باتت تدير أنشطتها من مدينتي كسلا وسواكن، وان عملها لم يعد يقتصر على تهريب وتجارة البشر فقط، بل تعداها إلى تجارة المخدرات في المنطقة “.

وأضاف المسؤول الشُرطي – الذي طلب حجب هويته- لـ (الطريق) في وقت سابق، ان” نشاط هذه العصابات يزدهر بشرق السودان، نظراً لأن هناك ضباط من الشرطة وجهاز الأمن – أمسك عن تسميتهم- متواطئون مع تلك العصابات، لأنها تغدق عليهم الأموال مقابل تسهيل تحركات العصابات”- على حد قوله.

وكانت منظمة (هيومن رايتس ووتش)، كشفت في تقرير لها، 2014، تورط مسؤولين أمنيين سودانيين في عمليات إتجار بالبشر بين شرق السودان وشبه جزيرة سيناء المصرية، وقالت انهم متواطئون مع مُتجرين بالبشر ومسئولين مصريين في عمليات الإتجار بالبشر التي تتم بين البلدين.

الى ذلك، اقر مدير ادارة الاجانب بوزارة الداخلية، اللواء يس محمد الحسن، بصعوبة السيطرة علي الحدود الشرقية، لطولها وتخللها بعوامل طبيعية من جبال ووديان وحيوانات متوحشة وغابات. واشار الى ان القوات المشتركة في الحدود مع بعض الدول قللت من التهريب والاتجار بالبشر.

الخرطوم- الطريق

وزارة الداخلية: 8 مليار دولار أرباح سنوية لمهربي البشر في السودانhttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2016/03/SUDAN-TRAFFICKING-300x167.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2016/03/SUDAN-TRAFFICKING-95x95.jpgالطريقأخبارتجارة البشرقالت وزارة الداخلية السودانية، اليوم الاثنين، ان المشتغلين في تجارة وتهريب البشر بالبلاد يجنون ارباحا تصل الى 8 مليار دولار سنويا. في وقت اقرت بصعوبة السيطرة على حدود البلاد المفتوحة لاسيما الشرقية. وكشفت الوزارة عن فتح 143 بلاغا ضد متجرين بالبشر خلال العام الجاري لـ 780 ضحية. واقر مدير ادارة مكافحة...صحيفة اخبارية سودانية