أعلنت وزارة الصحة بولاية الخرطوم، زيادة معدلات الإعتداء الجسدى والنفسي على المراة والطفل، وتدني الإستيعاب وسط تلاميذ المدارس.

وأبدت الوزارة قلقاً على ارتفاع المعدلات. واشتكت من زيادة في حالات سوء التغذية، والإهمال الأسري، واهمال الوحدات الصحية بالمستشفيات لاستقبال الاطفال، واكدت ان نسبة تقديم الخدمات للمحتاجين بلغت 20%.

واشتكت مديرة إدارة صحة الام والطفل بوزارة الصحة، نهى صالحين، في منتدى عقد بوزارة التربية، اليوم الاحد، من ضعف حالات الرصد والتبليغ وتدني الخدمات النفسية المقدمة.

وطالبت صالحين بضرورة التبليغ في الحالات المعتدى عليها، وكشفت عن  خطة مشتركة مع الجهات ذات الصلة لإجراء دراسة تحليلية تهدف لتوفير معدات العمل فضلا عن سياسات تربوية وعلمية شاملة، ووضع معايير واضحة للاطفال والشباب وتقديم الدعم المعنوي والنفسي للمعتدى عليهم.

الخرطوم- الطريق 

الطريقأخبارالصحةأعلنت وزارة الصحة بولاية الخرطوم، زيادة معدلات الإعتداء الجسدى والنفسي على المراة والطفل، وتدني الإستيعاب وسط تلاميذ المدارس. وأبدت الوزارة قلقاً على ارتفاع المعدلات. واشتكت من زيادة في حالات سوء التغذية، والإهمال الأسري، واهمال الوحدات الصحية بالمستشفيات لاستقبال الاطفال، واكدت ان نسبة تقديم الخدمات للمحتاجين بلغت 20%. واشتكت مديرة إدارة صحة...اخبار السودان , صحيفة الطريق السودانية