كشف مستشار الطب النفسي والصحة النفسية، الدكتورعلي بلدو، عن تزايد الأمراض النفسية في السودان بشكل مخيف – حسب قوله، وأكد أن عدد الإستشاريين النفسيين لا يتجاوز (50) استشارياً، واحد فقط يعمل لصالح وزارة الصحة بشكل رسمي.  فيما يعمل البقية  لصالح القطاع الخاص او متعاونين بالمستشفيات الحكومية وأساتذة جامعات .

وكشف بلدو، أن عدد المترددين على المستشفيات والعيادات النفسية بالعاصمة السودانية الخرطوم، يتراوح مابين (500 – 700) مريض في اليوم الواحد، فيما وصل عدد المرضى النفسيين المشردين بالشوارع (4) الآف.

وقال بلدو، لـ(الطريق): ” الأمراض النفسية في ازدياد مضطرد  نسبة للضغوط الحياتية والنفسية”.

وأشار الى أن نسبة الفصام في المجتمع بلغت (1%)، بينما تتراوح نسبة الإكتئاب مابين (25 – 30%)، فيما تتراوح نسب الأصابة بالقلق بإشكاله المختلفه مابين (7 – 15%) .

وأوضح أن الأمراض النفسية تأتي في المرتبه الثانية من مسببات الموت .

واضاف ” أن النساء أكثر عرضة للأصابة بهذه الأمراض بنسبة (2- 1) وكذلك الشباب واليافعين  والعازبين ، فيما تقل نسبة المرض وسط  المتزوجين وكبار السن، ويكثر أنتشارها في المجتمعات العصرية وتقل في الارياف “.

وقال بلدو : “ان الوصمة الإجتماعية تحول دون وصول الكثير من المصابين الي مراكز العلاج ، ما يجعلهم فريسة سهلة في ايدي الدجالين والمشعوذين”.

الخرطوم- الطريق 

https://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/02/files-300x218.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/02/files-95x95.jpgالطريقأخبارالصحةكشف مستشار الطب النفسي والصحة النفسية، الدكتورعلي بلدو، عن تزايد الأمراض النفسية في السودان بشكل مخيف – حسب قوله، وأكد أن عدد الإستشاريين النفسيين لا يتجاوز (50) استشارياً، واحد فقط يعمل لصالح وزارة الصحة بشكل رسمي.  فيما يعمل البقية  لصالح القطاع الخاص او متعاونين بالمستشفيات الحكومية وأساتذة جامعات . وكشف...صحيفة اخبارية سودانية