أطلقت السلطات الأمنية في السودان، سراح الصحافي عبدالرحمن العاجب، اليوم الأربعاء، بعد عشرة ايام من الإعتقال، دون توجيه تهمة.

وكشف العاجب عن تعرضه للتعذيب البدني والضرب أثناء التحقيق معه، الذي تواصل ليومين.

وقال عبد الرحمن لـ(الطريق)، ” حققوا معي مرتين،  في يومين علي التوالي، وتعرضت للضرب والخنق لعدة مرات أثناء التحقيق”.

وذكر عبدالرحمن، انه اعتقل بمعية (9) من الشباب بوسط الخرطوم، بواسطة قوة أمنية، يوم 22 سبتمبر، واقتادتهم القوة الأمنية لمكتب بحي العمارات القريب من وسط الخرطوم، قضوا فيه ثلاثة أيام، تم خلالها التحقيق معه، وسُئل عن علاقته بالترتيبات المتعلقة بتأبين شهداء سبتمبر، وعن علاقته بالحركات الشبابية، وعن صلته برئيس حزب المؤتمر السوداني، ابراهيم الشيخ.

ونفي عبدالرحمن صلته بالترتيبات المتعلقة بتأبين شهداء سبتمبر، وعلاقته بالحركات الشبابية، وأبلغ المحققين ان صلته بابراهيم الشيخ، هي صلة صحافي بسياسي في إطار العمل.

وقال العاجب لـ(الطريق)، انه نقل من معتقله بحي العمارات، في اليوم الثالث لإعتقاله، لمعتقل آخر في الخرطوم بحري، بالقرب من موقف شندي، قضي فيه سبعة ايام قبل أن يطلق سراحه اليوم، دون توجيه اتهام.

ويواجه الصحافيون في السودان سلسلة من القيود والملاحقات والتضييق الحكومي والأمني، بجانب جملة من التهديدات ويعملون في بيئة معادية لحرية الصحافة والتعبير.

ومضت أكثر من شهرين علي حادثة الإعتدء المسلح علي صحيفة (التيار)،  دون أن تضع الشرطة يدها علي الجناة.

ويفرض جهاز الأمن والمخابرات، في السودان، رقابة صارمة  علي الصحف ووسائل الإعلام، بجانب العديد من الإنتهاكات الأخري كمصادرة  الصحف، وتوقيفها، ومنع النشر، ومنع الصحافيين من الكتابة، واعتقالهم، وملاحقتهم جنائياً بالبلاغات الكيدية، بالإضافة إلي إجبارهم علي تغطية نوع معين من الأخبار، ومنعهم من تغطية أخري.

ويصنف المؤشر العالمي لحرية الصحافة، الذي أصدرته مراسلون بلا حدود هذا العام،  السودان ضمن أكثر الدول الضالعة في انتهاكات حرية الصحافة، ويضع المؤشر السودان في المرتبة (172) من جملة (180) دولة.

الخرطوم – الطريق 

الصحافي عبدالرحمن العاجب يكشف عن تعرضه للتعذيب اثناء التحقيق والإعتقالhttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/10/mmmmmmmmmm888888888888-300x275.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/10/mmmmmmmmmm888888888888-95x95.jpgالطريقأخبارحرية صحافةأطلقت السلطات الأمنية في السودان، سراح الصحافي عبدالرحمن العاجب، اليوم الأربعاء، بعد عشرة ايام من الإعتقال، دون توجيه تهمة. وكشف العاجب عن تعرضه للتعذيب البدني والضرب أثناء التحقيق معه، الذي تواصل ليومين. وقال عبد الرحمن لـ(الطريق)، ' حققوا معي مرتين،  في يومين علي التوالي، وتعرضت للضرب والخنق لعدة مرات أثناء التحقيق'. وذكر...صحيفة اخبارية سودانية