لم يتوقع العشرات من العاملين بمستشفي الخرطوم، اليوم الخميس، ان تواجه الشرطة احتجاجهم المطلبي بصرف استحقاقات مالية محتجزة منذ شهر بوزارة الصحة، بالهروات ومطاردتهم في باحة المستشفي العريق وسط العاصمة السودانية الخرطوم.

صباح اليوم الخميس، انتهت مهلة (48) منحها العاملين بالمستشفي لادارته لصرف استحقاقات مالية وحوافز ومتاخرت عن شهر سبتمبر الماضي. وتفاجأ عشرات العاملين عند سؤالهم هذا الصباح عن الحوافز المتاخرة برد ادارة المستشفي بان وزارة الصحة في ولاية الخرطوم مستمرة في حجز الحوافز ومرتب الشهر الجارى.

وبسؤال العاملين عن الاسباب التي دعت وزارة الصحة الولاية لاتخاذ هذه الخطوة، ردت ادارة المستشفي ايضاً بان الوزارة اشترط دفع الحوافز والمرتبات بإغلاق كامل لـ(الكرنتين) الحجر الصحي وقسم العصبية والنفسية بالمستشفي.

جانب من مواجهة الشرطة للعاملين
جانب من مواجهة الشرطة للعاملين

الامر الذى قابله عشرات العاملين الذين تجمعوا صباحا امام مكتب مدير المستشفي بغضب وهتافات داوية. خرجوا على اثرها الى الباحة الرئيسية للمستشفي ومن ثم الى الشارع الرئيس امام المستشفي من الناحية  الجنوبية واغلقوه لساعتين مرددين هتافات مناوئة لوزير الصحة في الولاية مامون حميدة.

وردد العاملون هتافات “حقوقنا..حقوقنا ياوزير واستقيل يا ثقيل”.. ورددوا ايضا “لا للتشريد لا للتجفيف”.

وبعد مضي ساعتين، سارعت قوة من الشرطة الى المكان، ودخل قائد القوة برتبة العميد في مفاوضات مع العاملين لاثنائهم عن الاحتجاج، وابلغه العاملين برفض ليتجه الى إدارة المستشفي لمعرفة تفاصيل القضية.

بيد ان قوة اخرى من الشرطة حضرت الى المكان، وبدات في استخدام مفرط للقوة مع المحتجين، الامر الذى اصيب على اثره (11) من العاملين اصابات متفاوته بينهم طبيب اظهرت الفحوصات الطبية اصابته بكسر في اليد والترقوة.

وانسحب المحتجين الى داخل المستشفي وسكن الاطباء القريب ، الا ان رجال الشرطة لاحقوا المحتجين الى الساحة الرئيسية في المبنيين، ودارت مواجهات وتراشقات بالحجارة بين المحتجين والشرطة التى اضطرت للانسحاب ومغادرة المكان.

وقال القيادي بنقابة العاملين، داؤد عمارة، لـ(الطريق)، “واجهت الدولة احتجاجنا المطلبي بصرف استحقاقاتنا المالية على وزارة الصحة بالعنف..وهذا لن يثنينا عن مواصلة العمل من اجل الحصول على حقوق العاملية كاملة غير منقوصة”.

واكد عمارة مضي النقابة في تصعيد موقفها الرافض لسلب حقوق العاملين المكتسبة، واشار الى ان ما يواجهه العاملين بالمستشفي جزء من سياسية التجفيف الحكومية لاكبر مستشفي في السودان.

وكشف عمارة عن استدعاء وزارة الصحة بالولاية، لمدير المستشفي في اعقاب احداث اليوم. وقال ” ابلغنا بانه تم فك حجز المرتب وسيصرف خلال اليوم الخميس او الاحد.. لكن هذا لا يخصنا نحن نحتج على تاخير حوافز تشمل العاملين والاطباء بالمستشفي”.

وتشير (الطريق) الى وزارة الصحة بالخرطوم بدأت منذ وقت عمليات تجفيف لاقسام مستشفي الخرطوم الذى يلجأ اليه الفقراء من السودانيين طلبا للعلاج نظرا للتكاليف الباهظة لفواتير العلاج في المستشفيات الخاصة المنتشرة بالولاية.

تجمع العاملين خارج المستشفي
تجمع العاملين خارج المستشفي

ويواجه العاملون في المستشفي منذ وقت القرار الحكومي القاضي بتجفيف المستشفي وسط العاصمة بعمليات مناهضة واسعة.

واعتقلت السلطات الامنية في السودان، في الحادي والعشرين من اكتوبر الجاري، ثلاثة من اعضاء نقابة العاملين بمستشفي الخرطوم التى تقود مناهضة واسعة لقرار حكومي بتجفيف المستشفي، قبل ان يفرج عنهم في وقت لاحق اليوم.

وجدد اجتماع إستثنائي للنقابة انعقد في ذات اليوم، رفضه لتجفيف المستشفي، وطالب باقالة ادارة المستشفي.

واغلقت سلطات مستشفى الخرطوم الثلاثاء، قسم الحجر الصحي – ما يعرف بالكرنتين – بشكل نهائي، بعد أن قامت بتسريح جميع العاملين في القسم بنقلهم إلى مشافي بأطراف العاصمة.

 وشيدت “الكرنتين” – وهي  قسم معني بالحجر الصحي ـ قبل ما يزيد عن 100 عام، بعد أن كانت نادي يتبع لجيش السودان ـ حينها ـ وتم ضمها للمستشفى بعد تشييدها وخصصت لعزل المرضى من ذوي الإمراض شديدة العدوى التي تشمل “السل، وإلتهابات الكبد الفيروسي، والحمى النزفية والسحائي”.

وشكا عدد من العاملين بالقسم من “استهداف واضح” من قبل الإدارة بسبب عدم توزيعهم حسب التقسيم الجغرافي لاماكن سكنهم وفقاً للخطابات التي سلمت لهم، بينما لم يتم تحديد مسماهم الوظيفي والدرجة الوظيفية في أماكن عملهم الجديدة،فيما اخلى سبيل بعضهم.

وأشار العاملون بالقسم، إلى انه تم توزيع المرضى على عنبرى الباطنية والجراحة “رغم خطورتهم على المرضى المتواجدين فى العنابر”، ونوهوا إلى أن إدارة المشفى شرعت فى نقل قسم العلاج الطبيعى إلى قسم المخ والاعصاب بنقل المعدات الخاصة للقسم للموقع الجديد.

ووفقاً لمصادر طبية تحدثت لـ(الطريق)، فان إدارة مستشفى الخرطوم لم تتخذ اجراءات تعقيم الموقع الجديد حسب ما هو متبع فى مثل هذه الحالات.‏

تقارير- الطريق 

مستشفي الخرطوم..تفاصيل مواجهات دامية بين العاملين والشرطة..!https://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/10/1-300x180.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/10/1-95x95.jpgالطريقتقاريراحتجاج,الصحةلم يتوقع العشرات من العاملين بمستشفي الخرطوم، اليوم الخميس، ان تواجه الشرطة احتجاجهم المطلبي بصرف استحقاقات مالية محتجزة منذ شهر بوزارة الصحة، بالهروات ومطاردتهم في باحة المستشفي العريق وسط العاصمة السودانية الخرطوم. صباح اليوم الخميس، انتهت مهلة (48) منحها العاملين بالمستشفي لادارته لصرف استحقاقات مالية وحوافز ومتاخرت عن شهر سبتمبر...صحيفة اخبارية سودانية