أدان الأمين العام للأمم المتحدة بان كى مون هجوما فى منطقة أبيى المتنازع عليها على الحدود بين السودان وجنوب السودان قتل فيه إثيوبى من قوات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة وفتاة صغيرة.

وحث بيان أصدره المكتب الصحفى للأمم المتحدة، بان كي مون، الجمعة، حكومتى السودان وجنوب السودان على تقديم “الجناة المجهولين” المتورطين فى الهجوم للعدالة.

 وأشار البيان الى أن ثلاثة مدنيين على الأقل أصيبوا بجراح، وقال البيان إن بان “يدعو القبيلتين (دينكا نقوك والمسيرية) إلى التحلى بالهدوء وتفادى أى تصعيد لهذا الحادث المؤسف”.

 وكان النزاع على ملكية أبيى التى توجد بها مراع غنية واحتياطيات نفط بقى بغير حل حينما انفصل جنوب السودان عن السودان.

 وقالت بعثة اممية في ابيي الجمعة،  ان “مجهولين اطلقوا سبع قذائف من الشمال الغربى فى اتجاه مدينة ابيي”. واشارت الى ان خمس قذائف سقطت قرب منزل زعيم قبيلة دنكا نقوك وسادسة فى حرمه فيما سقطت قذيفة أخرى فى جوار مدرسة ابتدائية مساء الخميس.

 وأوضحت أن “الحادث اسفر عن مقتل جندى اثيوبى وطفلة فى عامها الرابع من السكان المحليين. وأصيب ثلاثة آخرون من السكان وهم يعالجون فى مستشفى ابيي”.

الطريق+وكالات

كي مون يدعو (الخرطوم وجوبا) للتحقيق في الهجوم على ابييhttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/03/بان-كي-مون61-300x224.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/03/بان-كي-مون61-95x95.jpgالطريقأخبارعلاقات خارجيةأدان الأمين العام للأمم المتحدة بان كى مون هجوما فى منطقة أبيى المتنازع عليها على الحدود بين السودان وجنوب السودان قتل فيه إثيوبى من قوات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة وفتاة صغيرة. وحث بيان أصدره المكتب الصحفى للأمم المتحدة، بان كي مون، الجمعة، حكومتى السودان وجنوب السودان على تقديم 'الجناة...صحيفة اخبارية سودانية