لقي احد عشر شخصا مصرعهم، بينهم تسعة من افراد الشرطة، واصيب ثلاثة بجراح، اليوم الاربعاء، في تجدد القتال بين مجموعتي “المعاليا” و”الرزيقات” بولاية شرق دارفور غربي السودان.

وقال الناشط السياسي في الولاية، احمد جادين، لـ(الطريق)، ان “مسلحين من القبيلتين بدأوا سلسلة اعتداءات خلال هذا الاسبوع اودت اليوم الاربعاء احدى الاعتداءات بحياة رجلين من القبيلتين وتسعة من جنود الشرطة خلال تعقبهم اثر جناة من طرفي النزاع والاستيلاء على سيارتين تحملان مدفع دوشكا”.

واشار جادين، الى ان جثث القتلى مازالت تزال ملقاة على ارض المعركة في منطقة بادى بالقرب من بلدة ابوكارنكا.

وقتل خمسة اشخاص الاثنين الماضي في مواجهات بين المجموعتين، وتبادل رجال الجماعتين الاتهامات بشأن اسباب المواجهات.

ففي الوقت الذي قال فيه احد قادة “الرزيقات البدو” احمد فضل الله لـ(الطريق) ان: “مسلحين من المعاليا هاجموا بادية لعشيرته ليل البارحة بالقرب من منطقة مهاجرية، بمحلية يس، في ولاية شرق دارفور اسفر الهجوم عن مقتل اثنين واصابة ثلاثة قبل ان يلوذ المهاجمون بالفرار”- بحسب احمد.

بينما أبلغ أحد قادة “المعاليا” خالد ابو ستة (الطريق) بأن “لصوصا من الرزيقات هاجموا ليلا فريقا لأصحاب الاغنام من المعاليا وقتلوا ثلاثة منهم واختطفوا اثنين لا يزال مصيرهم مجهولا”.

دارفور- الطريق

مقتل 11 شخصا بينهم رجال شرطة في تجدد مواجهات اهلية بدارفورhttps://i1.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2015/03/11.jpg?fit=300%2C194&ssl=1https://i1.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2015/03/11.jpg?resize=95%2C95&ssl=1الطريقأخبارالعنف الاهلى,دارفورلقي احد عشر شخصا مصرعهم، بينهم تسعة من افراد الشرطة، واصيب ثلاثة بجراح، اليوم الاربعاء، في تجدد القتال بين مجموعتي 'المعاليا' و'الرزيقات' بولاية شرق دارفور غربي السودان. وقال الناشط السياسي في الولاية، احمد جادين، لـ(الطريق)، ان 'مسلحين من القبيلتين بدأوا سلسلة اعتداءات خلال هذا الاسبوع اودت اليوم الاربعاء احدى الاعتداءات...اخبار السودان , صحيفة الطريق السودانية