لقي ثلاثة اشخاص مصرعهم واصيب (45) آخرين في حوادث متفرقة باقليم دارفور المضطرب غربي السودان.

وادى انقلاب بص سفرى في طريقه الى عاصمة ولاية جنوب دارفور الى مقتل شخص واصابة (45) آخرين متفاوتة نقلوا الى مستشفى نيالا حالة خمسة حرجة.

وفي مخيم دريج المحاذي لنيالا عاصمة ولاية جنوب دارفور لقي احد عناصر المليشيات الحكومية مصرعه على يدي زميله . لكن افرادا من المليشيا اتهموا النازحين بقتل عنصرهم مما دفع بالشرطة الي اعتقال ثمانية من النازحين ارضاء للمليشيا بحسب احد قادة المعسكر علي مينا لـ(الطريق).

وفي بادية نقيعة بمحلية نتيقة قتل راع في ظروف غامضة، بيد أن اهالي اتهموا مليشيا قبلية بقتل الرجل.

وأعلنت حكومة ولاية جنوب دارفور السبت، تمديد حالة الطوارئ لمدة شهر. وفرضت الولاية الطوارئ، منذ منتصف يوليو الماضي، في أعقاب موجة من الفلتان الأمني المريع، وتصاعد وتيرة النهب والقتل بوسط المدن والعاصمة، من قبل مجموعات مسلحة محسوبة علي الحكومة تستغل عربات “اللاندكروزر” والدراجات النارية، في ارتكابها لجرائم النهب والقتل بحجة تأخر صرف رواتبهم.

وأصدرت لجنة أمن الولاية لوائح وقرارات اضافية لقانون الطوارئ، وطبقت حظر التجوال بعد الساعة العاشرة ليلا ومنع حركة العربات دون لوحات مرورية ومنع حمل السلاح لغير القوات النظامية، ومنع ارتداء الكدمول.

نيالا-الطريق

مقتل ثلاثة اشخاص وإصابة (45) آخرين في حوادث متفرقة بدارفورhttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/03/77106-labado-300x195.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/03/77106-labado-95x95.jpgالطريقأخباردارفورلقي ثلاثة اشخاص مصرعهم واصيب (45) آخرين في حوادث متفرقة باقليم دارفور المضطرب غربي السودان. وادى انقلاب بص سفرى في طريقه الى عاصمة ولاية جنوب دارفور الى مقتل شخص واصابة (45) آخرين متفاوتة نقلوا الى مستشفى نيالا حالة خمسة حرجة. وفي مخيم دريج المحاذي لنيالا عاصمة ولاية جنوب دارفور لقي احد...صحيفة اخبارية سودانية