تسبب انعدام الوقود، في انقطاع التيّار الكهربائي عن المنازل والمحال التجارية بمدينة سواكن، شرقي السودان، لعدة أيام، وذلك نتيجة لتوقف مولدات الكهرباء عن العمل، بينما اعلنت السلطات الحكومية حل الأزمة وكشفت عن قرب ايجاد حل جذري.

وتضم المدينة الميناء الوحيد للركاب في البلاد، وتعتمد على مولدات الديزل لإنتاج الطاقة الكهربائية لعدم ارتباطها بالشبكة القومية.

وعبّر مواطنون عن تذمرهم من انقطاع الكهرباء، وذكروا ان السلطات المحلية سوف تطالبهم بسداد رسوم الكهرباء رغماً عن انقطاع التيّار.

وتساءل العمدة هاشم ابوفاطمة: ‘‘كيف تعجز المحلية عن صيانة المولدات، على الرغم من ان عملها لايتجاوز (12) ساعة خلال اليوم، مقابل حصولها على مبلغ شهري قدره (110) جنيهاً سودانياً’’.

وأضاف ابوفاطمة لـ (الطريق)  : “لايُمكن ان تظل المدينة دون كهرباء في ظل وصول ومغادرة مابين (6 إلى 10) عبارات لمينائها في الاسبوع، تعمل بين سواكن ومدينة جدة في المملكة العربية السعودية، ويتوجب على ركابها الاقامة في الفنادق التي تعاني من تلك القطوعات.

من ناحيته قطع معتمد محلية سواكن، خالد سعدان، بعودة التيّار الكهربائي، وذكر بأن المولدات توقفت عن العمل بسبب عدم توفّر الوقود.

واوضح سعدان لـ (الطريق) ان “الحل الجذري لمشكلة كهرباء سواكن لابد أن يتم عبر ربط المدينة بالشبكة القومية للبلاد”، ولفت إلى ان الوضع تحسّن كثيراً في الأشهر الأخيرة مقارنة بالسنوات الماضية.

سواكن – الطريق

https://i1.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2015/03/xx.jpg?fit=300%2C206&ssl=1https://i1.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2015/03/xx.jpg?resize=95%2C95&ssl=1الطريقMain Sliderأخبارشرق السودانتسبب انعدام الوقود، في انقطاع التيّار الكهربائي عن المنازل والمحال التجارية بمدينة سواكن، شرقي السودان، لعدة أيام، وذلك نتيجة لتوقف مولدات الكهرباء عن العمل، بينما اعلنت السلطات الحكومية حل الأزمة وكشفت عن قرب ايجاد حل جذري. وتضم المدينة الميناء الوحيد للركاب في البلاد، وتعتمد على مولدات الديزل لإنتاج الطاقة الكهربائية...صحيفة اخبارية سودانية