طالبت محامية الدفاع عن المعتقل تاج الدين عرجة، بإطلاق سراحه أو تقديمه لمحاكمة عادلة ان كان قد ارتكب فعلا اجرامياً.

وكشفت المحامية، آمال الزين، عن تلقيها رداً من المفوضية القومية لحقوق الإنسان علي خطاب تقدمت به الزين للمفوضية لمعرفة وضع عرجة واسباب اعتقاله.

وأوردت المفوضية القومية لحقوق الإنسان في ردها علي خطاب المحامية آمال الزين، ان المفوضية ” خاطبت جهاز الأمن الوطني بشأن المعتقل السياسي تاج الدين عرجة، وان المعتقل تاج الدين عرجة ما يزال رهن الاعتقال لعدم اكتمال التحري معه، وتتم معاملته وفقا للقانون”.

واتهمت الزين المفوضية بالتقصير، ووصفت دورها بالمذعن للسلطة التنفيذية، وقالت “قبول المفوضية بدور الوسيط شكل من أشكال الإذعان للسلطة التنفيذية “.
وقالت الزين ” المفوضية ملزمة قانونا بمراقبة الحقوق والحريات وحمايتها، وملزمة بتنوير الرأي العام عن الانتهاكات التي ترتكبها الأجهزة الأمنية”.

واستنكرت الزين بقاء عرجة طوال هذه المدة بمعتقلات الأمن بدون اجراء تحقيق معه لمعرفة ما اذا كان مذنبا ام لا, وتساءلت هل ارتكب تاج الدين عرجة جرما؟، موضحة انها قالت في خطابها للمفوضية ان عرجة كان يمارس حقا قانونيا في انتقاد مسئول تولي وظيفة عامة لا تضعه فوق النقد.

واعتقل تاج الدين عرجة، الذي ينحدر من دارفور، يوم 26 ديسمبر من العام الماضي، بقاعة الصداقة بالخرطوم ، في اعقاب توجيهه لهتافات مناوئة للرئيسين عمر البشير والتشادي ادريس ديبي أثناء مؤتمر صحفي مشترك بينهما.

الخرطوم – الطريق

https://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/03/3arja-300x200.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/03/3arja-95x95.jpgالطريقأخبارحقوق إنسانطالبت محامية الدفاع عن المعتقل تاج الدين عرجة، بإطلاق سراحه أو تقديمه لمحاكمة عادلة ان كان قد ارتكب فعلا اجرامياً. وكشفت المحامية، آمال الزين، عن تلقيها رداً من المفوضية القومية لحقوق الإنسان علي خطاب تقدمت به الزين للمفوضية لمعرفة وضع عرجة واسباب اعتقاله. وأوردت المفوضية القومية لحقوق الإنسان في ردها علي...صحيفة اخبارية سودانية