أدانت الخارجية السودانية اليوم الخميس، الهجمات التي ظلت تتعرض لها مدينة الكفرة الليبية من قبل حركتي العدل والمساواة وتحرير السودان التي تقاتل الجيش السوداني في اقليم دارفور المضطرب غربي البلاد

وإتهمت الخارحية في بيان أطلعت عليه (الطريق)، جهات –لم تسمها- بالوقوف خلف الحركتين السودانيتين “ومدهما ودعمها بالمال والسلاح تهديداً للسلام والأمن وخدمة لمصالح وأطماع شخصية، في إشارة الى قوات قوات اللواء حفتر”.

وأضاف البيان “يقيننا أن الشعب الليبي يدرك ذلك جيداً في ظل الحقائق التي بدأت تتكشف والمتمثلة في قيام تلك الجهة المعروفة للشعب الليبي بالزج بهذه المجموعات المسلحة المتمردة في القتال بالكفرة”، في اشارة الى قوات اللواء حفتر

ونفت الخارجية السودانية، ما وصفته “بإفتراءات رئيس حركة تحرير السودان، فيما نسبه للسودان من دعم للهجمات الإرهابية في ليبيا في الوقت الذي تم فيه تدمير كل قواته وآلياته العسكرية بالكفرة”.

ونقلت وسائل إعلام ليبية عن مسؤول محلي قوله مؤخراً، إن اشتباكات عنيفة دارت على مدى يومين في الكفرة بين فصائل محلية مسلحة ومقاتلين سودانيين أسفرت عن مقتل أكثر من 30 متمردا سودانياً.

ولم يتسن لـ(الطريق)، الحصول على تعليق فوري من حركتي العدل والمساواة وحركة تحرير السودان.

وجددت الخارجية السودانية، دعمها اللا محدود لإستقرار وأمن ليبيا، معلنة إستعدادها لعودة القوات السودانية التشادية الليبية المشتركة لتقوم بدورها في حماية حدود الدول الثلاثة.

واصدرت حكومة طبرق المعترف بها دوليا، قراراً بسحب القوات المشتركة السودانية الليبية الامر الذى تقول الحكومة السودانية انه ادى لنشاط الحركات المسلحة السودانية، واثر على المواطنين بحدود الدولتين.

الخرطوم- الطريق

"الخرطوم" تدين هجوم حركات سودانية على الكفرة الليبيةhttps://i2.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2015/05/leeb.jpg?fit=300%2C178&ssl=1https://i2.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2015/05/leeb.jpg?resize=95%2C95&ssl=1الطريقأخبارعلاقات خارجيةأدانت الخارجية السودانية اليوم الخميس، الهجمات التي ظلت تتعرض لها مدينة الكفرة الليبية من قبل حركتي العدل والمساواة وتحرير السودان التي تقاتل الجيش السوداني في اقليم دارفور المضطرب غربي البلاد وإتهمت الخارحية في بيان أطلعت عليه (الطريق)، جهات –لم تسمها- بالوقوف خلف الحركتين السودانيتين 'ومدهما ودعمها بالمال والسلاح تهديداً للسلام...صحيفة اخبارية سودانية