توقعت منظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة (فاو)، اليوم الأربعاء، تكاثر جيلين من الجراد بالمناطق الساحلية من السودان، وشمال إريتريا وجنوب شرق مصر واليمن حال استمرار تساقط في بعض الدول العربية

وذكرت المنظمة، أن الغزارة غير الاعتيادية للأمطار الواسعة النطاق التي سقطت مؤخرا من الممكن أن تساعد على تكاثر الجراد الصحراوي، مؤكدةً أن هنالك حاجة إلى الرصد الدقيق على مدى الأشهر الستة المقبلة لمنع هذه الحشرات من تشكيل أسراب مدمرة.

وقال خبراء في المنظمة إن الحالة العامة في البلدان المتأثرة عادة بالجراد الصحراوي ظلت هادئة على الأكثر خلال أكتوبر، ولم يكتشف سوى نشاط تكاثر محدود النطاق.

وأوضح كبير أخصائيي تنبؤات الجراد لدى “فاو”، كيث كريسمن، أن “الظواهر الجوية المتطرفة، بما في ذلك الأمطار الغزيرة لديها القدرة على إحداث طفرة هائلة في تزايد الجراد، حيث يوفر المطر تربة رطبة لوضع بويضات الجراد، التي تحتاج بدورها إلى امتصاص الماء في حين تساعد الأمطار على نمو النباتات كغذاء ومأوى”.

وأضاف أن” الآثار التي يمكن أن تترتب على تفشي الجراد يمكن أن تصبح مدمرة للمحاصيل والمراعي، وأن تهدد بالتالي الأمن الغذائي وسبل المعيشة الريفية”.

الطريق+ وكالات

"فاو" تتوقع تكاثر للجراد في المناطق الساحلية من السودان ودول مجاورةالطريقأخبارالزراعةتوقعت منظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة (فاو)، اليوم الأربعاء، تكاثر جيلين من الجراد بالمناطق الساحلية من السودان، وشمال إريتريا وجنوب شرق مصر واليمن حال استمرار تساقط في بعض الدول العربية وذكرت المنظمة، أن الغزارة غير الاعتيادية للأمطار الواسعة النطاق التي سقطت مؤخرا من الممكن أن تساعد على تكاثر الجراد الصحراوي،...صحيفة اخبارية سودانية