جدد رئيس حزب الأمة القومي المعارض في السودان، الصادق المهدي، دعوته لتوحيد صفوف المعارضة، والعمل على ما سماه “تحرير السودان من الاحتلال الداخلي”.

وشدد المهدي الذي خاطب عبر الهاتف من مقرة اقامته بالقاهرة ندوة سياسية نظمها حزب المؤتمر السوداني بالخرطوم ليل الاثنين، على ضرورة وحدة المعارضة السودانية لمواجهة نظام الحكم القائم في السودان.

الى ذلك، اشار رئيس حزب المؤتمر السوداني، ابراهيم الشيخ، الى تراجع البلاد بسبب غياب المشروع الوطني بينما تنهض البلدان من حول السودان، الى جانب عدم وجود مشروع اقتصادي ينهض بالبلاد.

وقال الشيخ “رياح التغيير بدات تهب وسنسترد الوطن”.

في غضون ذلك، اتفق رئيس حزب الأمة القومي الصادق المهدي، مع رئيس حركة الإصلاح الآن، غازي صلاح الدين – المنشقة حديثا عن حزب المؤتمر الوطني الحاكم، على رفض استراتيجية الحكومة القائمة على فرض الانتخابات كأمر واقع.

والتقى رئيس حزب الأمة الصادق المهدي، بمقر اقامته بالقاهرة الاثنين، برئيس حركة الإصلاح الآن الدكتور غازي صلاح الدين العتباني، وبحث الطرفان الأوضاع السياسية الراهنة بالبلاد.

 واكد الطرفان في بيان مشترك، انه لا حوار الا بتوفير مستحقاته التي اجمعت عليها القوى السياسية وتماطل الحكومة في الوفاء بها.

واعتبر الطرفان أن الانتخابات هي من اهم بنود الحوار الوطني وان قيامها دون استيفاء الشروط الضامنة لنزاهتها هو مجرد محاولة لإكتساب مشروعية غير مستحقة.

وتوصل الجانبان الى ان التعديلات الدستورية والطريقة التي اجيزت بها تؤكد عدم جدية الحكومة في الحوار الوطني باعتبار ان التعديلات الدستورية هي احدى اهم بنود الحوار. واتفق الطرفان على العمل معا من أجل توحيد مواقف القوى السياسية حول القضايا  والمواقف الوطنية.

الخرطوم- الطريق

المهدي يدعو لوحدة المعارضة السودانيةhttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/05/المهدي-300x217.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/05/المهدي-95x95.jpgالطريقأخبارتحالف المعارضةجدد رئيس حزب الأمة القومي المعارض في السودان، الصادق المهدي، دعوته لتوحيد صفوف المعارضة، والعمل على ما سماه 'تحرير السودان من الاحتلال الداخلي'. وشدد المهدي الذي خاطب عبر الهاتف من مقرة اقامته بالقاهرة ندوة سياسية نظمها حزب المؤتمر السوداني بالخرطوم ليل الاثنين، على ضرورة وحدة المعارضة السودانية لمواجهة نظام الحكم...صحيفة اخبارية سودانية