أبلغ تحالف المعارضة في السودان، الوسيط الافريقي ثامبو مبيكي رؤيته لادارة حوار ينهى أزمات البلاد، وطالب رئيس قوى الاجماع الوطني، فاروق ابوعيسي امبيكي بالعمل على اقناع الحزب الحاكم في السودان لالغاء القوانين المقيدة للحريات وايقاف الحرب في دارفور وولايتي النيل الازرق وجنوب كردفان واشراك الجبهة الثورية لانجاح الحوار السوداني.

واعلن رئيس الآلية الرفيعة وكبير والوسطاء الافارقة ثامبو مبيكي الذى يزور الخرطوم، انه يعتزم إستطلاع القوى السياسية ومنظمات المجتمع المدني عن سير مجريات الحوار الوطني وحول ما اذا كان الحزب الحاكم قد اشرك جميع المكونات السودانية.

 وإستفسر أمبيكي اليوم السبت، وفدا من منظمات المجتمع المدني عن مجريات الحوار ومشاركتهم به.

واشترط رئيس تحالف قوى الاجماع الوطني فاروق ابوعيسى تفكيك نظام الحزب الواحد للإنخراط في الحوار الى جانب تكوين حكومة محايد لضمان مخرجات الحوار، واتخاذ الحزب الحاكم اجراءات كفيلة بايقاف الحرب لاشراك (40%) من السودانيين في مناطق النزاعات المسلحة.

وأشار أبوعيسى للصحفيين عقب لقائه الوسيط الافريقي ثابو امبيكي اليوم السبت، الي ان وفد تحالف قوى الاجماع الوطني طرح على اللجنة الافريقية ضرورة اشراك الجبهة الثورية والمعارضة في الحوار بإعتبار ان اية محادثات سياسية لاتشمل هذين الطرفين لن يكتب لها النجاح واضاف ” هذا المقترح وجد تأييدا من امبيكي “.   وقال أبوعيسى،”الوسيط الافريقي يرى ان اجراء السلام في دارفور وولايتي النيل الازرق وجنوب كردفان مرتبط باجراء معالجة شاملة للازمة السودانية”.

وتابع ” هو دائما مايردد ان المخرج للازمة السودانية في الحل الشامل”.

وأنتقد فاروق، حزب المؤتمر الوطني الوطني في تعجله لإطلاق حوار دون تريث وضمان مشاركة المعارضة والجبهة الثورية. وقال “اي حوار يتجاوز هذان الطرفان لا معنى له”.

ورأى ابوعيسى، أن الوطني قبل الحوار بعد أن تعرض الى ضعف بائن وإنشقاق مجموعات كبيرة من الحزب الحاكم.

وابدى عدم ممانعة المعارضة في الدحول في حوار منتج وشفاف، ولم يبين ابوعيسى عما اذا كان الوسيط الافريقي مفوضا من الاتحاد الافريقي للتوسط بين الفرقاء السودانيين في عملية الحوار الوطني. لكنه قال “امبيكي يسهل ويساعد على حل ازمة السياسية “.

وأوضح ابوعيسي، ان امبيكي نقل لوفد المعارضة بان المقترحات والشروط التي طرحت معقولة ومنطقية لانجاح الحوار. واضاف ” لم يختلف معنا وتعهد بالمضي قدما في لقاء الاطراف الاخرى كمنظمات المجتمع المدني والمؤتمر الوطني “.

في غضون ذلك، اعلن حزب المؤتمر الوطني الحاكم في السودان، أن الرئيس عمر البشير سيجري لقاءا في القريب العاجل بآلية الحوار الوطني توطئة للبدء في عملية الحوار بين الاحزاب ومنظمات المجتمع المدني.

وأشارالامين السياسي للوطني، مصطفى عثمان اسماعيل،  للصحفيين عقب لقاء وفد المؤتمر الوطني برئاسة ابراهيم غندور نائب رئيس المؤتمر الوطني بالوسيط الافريقي ثابو امبيكي اليوم السبت، الي ان الآلية الافريقية استفسرت عن موقف الحكومة من محادثات المنطقتين والاوضاع في دارفور الى جانب الحوار الوطني.

 وأوضح  إسماعيل، أن غندور ابلغ الوسيط الافريقي تمسك وفد الحكومة بموقفه فيما يتعلق بمفاوضات المنطقتين واتهم وفد لحركة الشعبية –قطاع الشمال – بعدم الجدية في انهاء الحرب في ولايتي النيل الازرق وجنوب كردفان.

 وقال “امبيكي سيجري اجتماع آخر قبل مغادرته الخرطوم مع مسؤوليين حكوميين يمكن ان تتبلور خلاله اشياء عن الحوار الوطني ومحادثات اديس ابابا.

وراي اسماعيل،  ان هناك مقترحات بإنطلاقة الحوار الوطني خلال اسبوعين الى جانب استئناف المفاوضات باديس ابابا نهاية الشهري الجاري لكنها تظل مقترحات تنتظر تأكيدات من الاطراف المشارك في الحوار والمفاوضات”.

الخرطوم- الطريق

أمبيكي يؤيد شروط المعارضة في الحوار https://i0.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/02/امبيكي-22.jpg?fit=300%2C203&ssl=1https://i0.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/02/امبيكي-22.jpg?resize=95%2C95&ssl=1الطريقأخبارالأزمة السياسية في السودان,الحوار,تحالف المعارضةأبلغ تحالف المعارضة في السودان، الوسيط الافريقي ثامبو مبيكي رؤيته لادارة حوار ينهى أزمات البلاد، وطالب رئيس قوى الاجماع الوطني، فاروق ابوعيسي امبيكي بالعمل على اقناع الحزب الحاكم في السودان لالغاء القوانين المقيدة للحريات وايقاف الحرب في دارفور وولايتي النيل الازرق وجنوب كردفان واشراك الجبهة الثورية لانجاح الحوار السوداني. واعلن...صحيفة اخبارية سودانية