اتهمت الحكومة السودانية، الأمين العام للأمم المتحدة “بان كي مون”، بتضليل أعضاء مجلس الأمن الدولي، فيما يتعلق بحوادث العنف الأخيرة بدارفور. ورفض اتهامات باستخدام اسلحة وذخائر عنقودية بالاقليم.

 وقال نائب المندوب الدائم للسودان لدى الأمم المتحدة، السفير حسن حامد حسن، في كلمة ألقاها أمام مجلس الأمن، الأربعاء، إن التقرير ربع السنوي الأخير للأمين العام للأمم المتحدة، المتعلق بحوادث العنف في دارفور، “يقلب الحقائق ويضلل أعضاء مجلس الأمن الدولي”، مؤكداً أن “المعلومات الواردة فيه غير صحيحة على الإطلاق”، بحسب تعبيره.

 ورفض حسن حامد، اتهامات الامين العام للامم المتحدة للقوات الحكومية باستخدام ذخائر عنقودية واسلحة محرمة، وقال إن المعلومات التي لم يتحقق من صحتها يجب أن لا تقدم لمجلس الأمن.

 وطالب الامين العام للامم المتحدة، بان كي مون، في تقريره المقدم لمجلس الامن، الحكومة السودانية بتحقيق عاجل في استخدام ذخائر عنقودية بدارفور. واعرب مون عن قلقه ازاء “اكتشاف ادلة على وجود هذه الذخائر بالمنطقة”.

 وقال الامين العام للامم المتحدة، بان كي مون، ان اطراف النزاع في اقليم دارفور المضطرب غربي السودان لم تحرز اي تقدم ملموس نحو تسوية النزاع في الاقليم. واكد ان استمرار القتال بين الجيش الحكومي والحركات المسلحة نجم عنه ارتفاع عدد الاشخاص المشردين.

 يشار إلى أن الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون، يقدم لمجلس الأمن الدولي، تقارير دورية كل 90 يومًا، توضح مراحل ونتائج خطّة عمل بعثة الأمم المتحدة والإتحاد الأفريقي لحفظ السلام في دارفور (يوناميد)، وذلك عملًا بقرار مجلس الأمن رقم 2173، الذي صدر خلال العام الماضي.

 الطريق+وكالات

السودان: تقرير الامين العام للامم المتحدة عن دارفور "مضلل"https://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/04/مجلس-الامن-606x370-300x183.pnghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/04/مجلس-الامن-606x370-95x95.pngالطريقأخباردارفوراتهمت الحكومة السودانية، الأمين العام للأمم المتحدة 'بان كي مون'، بتضليل أعضاء مجلس الأمن الدولي، فيما يتعلق بحوادث العنف الأخيرة بدارفور. ورفض اتهامات باستخدام اسلحة وذخائر عنقودية بالاقليم.  وقال نائب المندوب الدائم للسودان لدى الأمم المتحدة، السفير حسن حامد حسن، في كلمة ألقاها أمام مجلس الأمن، الأربعاء، إن التقرير ربع...صحيفة اخبارية سودانية