وجهت محكمة سودانية، اليوم الاثنين، تهم  تصل عقوبتها الاعدام لـ(19) من منسوبي حركة جيش تحرير السودان-بقيادة مني اركو مناوي.

والقي القبض على المتهمين في 15 مارس من العام الماضي، ابان عمليات تمشيط عسكرية لقوات حكومية مناطق شرق جبل مرة بدارفور غربي السودان- ببلدة  دونكي البعاشيم، بعد معارك مع حركات مسلحة تقاتل الحكومة بالاقليم.

ووجه قاضي محكمة جرائم دارفور،  الامين الطيب البشير، تهم الاشتراك الجنائي وتقويض النظام الدستوري واثارة الحرب ضد الدولة والارهاب وحيازة اسلحة وذخيرة والنهب ضد 19 جنديا من منسوبي حركة “مناوي”.

وذكرت هيئة الاتهام في المحكمة ان المتهمين حرقوا قرى بولاية شمال دارفور وولاية جنوب دارفور الى جانب نهبها ونصب كمين في منطقة “دونكي البعاشيم” للقوات النظامية  ادى الى مصرع 60 جنديا من القوات الحكومية.

واعتبر المتحدث باسم هيئة الدفاع المحامي، بارود صندل، التهم الموجهة الى المتهمين “اداعاءات سياسية” ليست لديها سند قانوني. وقال لـ(الطريق)، ” غالبية المتهمين تم احضارهم من منازلهم في منطقة دونكي البعاشيم ولم ييتم اسرهم  من ارض المعركة التي جرت بين الحركات المسلحة والقوات الحكومية “.

من جهته، اوضح  المدعي العام لجرائم دارفور، ياسر احمد محمد،  في خطاب الاتهام ان المتهمين وصلوا الى منطقة دونكي البعاشيم على متن 90 ناقلة جند مزودة بالاسلحة الثقيلة وحدد القاضي جلسة يوم 23 مارس المقبل بمحاكم الخرطوم بحري لايداع قائمة الشهود الى منصة المحكمة.

الخرطوم- الطريق

توجيه تهم تصل عقوبتها الاعدام لـ(19) من منسوبي حركة "مناوي"https://i0.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/03/852.jpg?fit=300%2C168&ssl=1https://i0.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/03/852.jpg?resize=95%2C95&ssl=1الطريقأخبارالعدالة,دارفوروجهت محكمة سودانية، اليوم الاثنين، تهم  تصل عقوبتها الاعدام لـ(19) من منسوبي حركة جيش تحرير السودان-بقيادة مني اركو مناوي. والقي القبض على المتهمين في 15 مارس من العام الماضي، ابان عمليات تمشيط عسكرية لقوات حكومية مناطق شرق جبل مرة بدارفور غربي السودان- ببلدة  دونكي البعاشيم، بعد معارك مع حركات مسلحة...صحيفة اخبارية سودانية