تعتزم هيئات شبابية ونشطاء بقرى مهجري سد مروي، منطقة امري الجديدة شمالي السودان، الشروع في اجراءات قانونية ضد حكومة الولاية الشمالية لتسترها لاكثر من شهرين على تقرير اثبت تلوث نسبته 83% في مياه الشرب بقرى التهجير طبقا لخطاب صادر عن وزارة الصحة الاتحادية اطلعت عليه (الطريق)، بجانب توزيع وزارة الصحة الولائية “عشوائيا” مواد تنقية المياه “كلور” للسكان ما نجم عن اضرار صحية.

وهُجّر حوالى 25 مواطن من المتاثرين بقيام سد مروي منطقة امري الى صحراء وادي المقدم في العام 2006 ويشكل سكان امري 28% من مجموع المتأثرين بقيام سد مروي.

واورد خطاب صادر عن وزارة الصحة الاتحادية موجه لوحدة امرى الصحية، بانه وبعد فحص عينات من مياه الشرب بالمنطقة تلاحظ تلوث بنسبة 83% وان مياه المشروع الزراعي تمثل القدر الاكبر.

واضاف الخطاب ” على حسب النتائج الموضحة فهناك ضرر على صحة وسلامة المواطنين وعليه نرجو اتخاذ اللازم حتى لا يحدث وباء”.

وطبقا لنشطاء في المنطقة، فان الآبار التى تضخ منها مياه الشرب للشبكة الرئيسية تعطلت منذ العام 2007 في جميع قرى المهجرين، ما اضطر السلطات المحلية الى ملء ترعة المشروع الزراعى على فترات لشرب السكان.

وقال الناشط عزالدين جعفر لـ(الطريق)، “بعد ان تحصلنا على تقرير فحص المياه ونسبة التلوث العالية الواردة فيه نتجه لمقاضاة وزارة الصحة الولائية لتسترها على تقرير بهذه الخطورة على صحة المواطنين وتوزيعها لمواد التنقية عشوائيا للمواطنين”.

وحمّل عزالدين السلطات الولائية الاهمال الذى لحق بالمهجرين، وقال ” منذ العام 2007 نعاني ازدواجية في التعامل بين السلطات المحلية ووحدة تنفيذ السدود التي نفذت عمليات التهجير”.

الخرطوم- الطريق  

مهجرو امري يقاضون السلطات بسبب تلوث نسبته 83% في مياه الشربhttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2015/08/llll-300x177.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2015/08/llll-95x95.jpgالطريقأخبارالصحة,حقوق إنسانتعتزم هيئات شبابية ونشطاء بقرى مهجري سد مروي، منطقة امري الجديدة شمالي السودان، الشروع في اجراءات قانونية ضد حكومة الولاية الشمالية لتسترها لاكثر من شهرين على تقرير اثبت تلوث نسبته 83% في مياه الشرب بقرى التهجير طبقا لخطاب صادر عن وزارة الصحة الاتحادية اطلعت عليه (الطريق)، بجانب توزيع وزارة...صحيفة اخبارية سودانية