حذر النائب البرلماني المستقل،  بكري سلمة، من انفجار الاوضاع في ولاية جنوب كردفان بعد أن أحرق سكان محليين، امس السبت، مصنعاً بمنطقة تلودي، إحتجاجا على إنشاء مصانع لاستخلاص الذهب تستخدم مادة السيانيد السامة.

ورأى سلمة، ان الثقة اصبحت معدومة في والي ولاية جنوب كردفان، عيسيى آدم ، واستشهد برفض اهالي الليري إستقبال الفكي ورميه بالحجارة رفضاً لقيام المصنع، وإحتجاجات سكان الدلنح تنديدا ببيع اراضي حكومية.

وطالب النائب، في تصريحات محدودة بالبرلمان، اليوم الاحد، بإقالة والي الولاية، لــ” تجاهله مطالب المواطنين والانفراد بالقرارات وتعطيل الحكم المحلي، وتدجين المجلس التشريعي بسياسة الترغيب والترهيب”- حسب وصفه .

ووصف سلمة الوضع بـ”المحتقن” وحذر من إنفجاره  حال اصر  الوالي على تنفيذ سياسته بالقوة، لاسيما مع انتشار السلاح وسط المواطنين، وقال النائب: “المواطنين يعانون الامرين من هجمات الحركات المسلحة والشفتة الخارجة عن القانون ليلا و سياسات حكومة الفكي  نهارا”.

الخرطوم – الطريق

https://i1.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/02/gold_rush2.jpg?fit=300%2C210&ssl=1https://i1.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/02/gold_rush2.jpg?resize=95%2C95&ssl=1الطريقأخبارالتعدين الأهلي,التنقيب التقليديحذر النائب البرلماني المستقل،  بكري سلمة، من انفجار الاوضاع في ولاية جنوب كردفان بعد أن أحرق سكان محليين، امس السبت، مصنعاً بمنطقة تلودي، إحتجاجا على إنشاء مصانع لاستخلاص الذهب تستخدم مادة السيانيد السامة. ورأى سلمة، ان الثقة اصبحت معدومة في والي ولاية جنوب كردفان، عيسيى آدم ، واستشهد برفض اهالي الليري...صحيفة اخبارية سودانية