كشف الأمين العام لجهاز تنظيم شئون السودانيين العاملين بالخارج، حاج ماجد سوار، عن صعوبات تواجه إجلاء السودانيين في بعض الدول التى تواجه مشكلات.

وشكا سوار، من تحديات كبيرة تواجه عمل الجهاز متمثلة في ضعف البنية التحتية والاعطال اليومية بشبكة الاتصالات والزيادة المضطردة فى عدد وكالات السفر. وضيق الصالات على المتعاملين من المسافرين.

 وشهدت السنوات التي اعقبت انفصال دولة جنوب السودان، هجرة واسعة للسودانيين بحثاً عن العمل في الخارج. بعد  تدهور اقتصاد البلاد لفقدانه ثلثي انتاجه النفطي. وطبقا لتقارير حكومية، فان الهجرة شملت فئات مختلفة وفي جميع الفئات، وتركزت على بلدان دول الخليج وليبيا.

وقال الامين العام للجهاز في مؤتمر صحفي اليوم الثلاثاء، “هناك مشكلات كبيرة تعيق عمل الجهاز خاصة في بيئته الداخلية.. ويجرى عمل للاصلاح وهناك مقترح نقل مقره الحالى لمبنى آخر”.

ودعا سوار، لتقليص ومراجعة عمل وكالات السفر.

وقالت الحكومة السودانية اغسطس الماضي، انها تؤيد بشدة هجرة السودانيين للعمل بالخارج. وإشارت وزيرة العمل وتنمية الموارد اشراقة سيد محمود، الى ان وزارتها تشجع الهجرة والعمل بالخارج بسبب ما اسمته بـ(الاختناق الداخلي).

الخرطوم-الطريق 

جهاز المغتربين يشكو ضيق صالاته على المسافرين السودانيينhttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/05/جهاز-المغتربين-300x204.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/05/جهاز-المغتربين-95x95.jpgالطريقأخبارالهجرةكشف الأمين العام لجهاز تنظيم شئون السودانيين العاملين بالخارج، حاج ماجد سوار، عن صعوبات تواجه إجلاء السودانيين في بعض الدول التى تواجه مشكلات. وشكا سوار، من تحديات كبيرة تواجه عمل الجهاز متمثلة في ضعف البنية التحتية والاعطال اليومية بشبكة الاتصالات والزيادة المضطردة فى عدد وكالات السفر. وضيق الصالات على المتعاملين...صحيفة اخبارية سودانية