قال حزب المؤتمر الوطني الحاكم في السودان، ان وفدا منه سيشارك في لقاء يجمعه مع اطراف في المعارضة السودانية يومي التاسع والعاشر من الشهر الجاري في العاصمة الاثيوبية اديس ابابا بدعوة من الوساطة الأفريقية. وتوقع موافقه المعارضة على الخارطة التي سيبدا بعدها الترتيب لوقف اطلاق النار.

وينتظر ان تبحث اجتماعات المعارضة مع الحكومة والوساطة الافريقية في اشتراطات قوى المعارضة لقبول التوقيع على خارطة الطريق الافريقية التي وقعت عليها الحكومة منفردة مارس الماضي.

واشار مساعد الرئيس السوداني، إبراهيم محمود حامد، نائب رئيس حزب المؤتمر الوطني الحاكم، الى مؤشرات بتوقيع المعارضة على خارطة الطريق.

وقال محمود للصحفيين عقب اجتماع للمكتب القيادى لحزبه ، ” وفقاً للخيارات التي دفع بها رئيس الآلية الأفريقية رفيعة المستوى ثابو أمبيكي، أن يتم انعقاد اجتماع يجمع زعيم حزب الأمة القومي الصادق المهدي وحركتي جيش تحرير السودان، والعدل والمساواة  والحركة الشعبية في الثامن من أغسطس الجاري.

وأكد محمود، طبقا لموقع (الشروق) أن بدء تنفيذ خارطة الطريق المقترحة للتفاوض من قبل الآلية سيبدأ فور توقيع هذه الأطراف الأربعة عليها، حيث تبدأ ترتيبات إعلان وقف دائم لإطلاق النار وترتيبات المساعدات الإنسانية للمواطنين.

وقال “بمجرد إكمال توقيع بقية الأطراف على خارطة الطريق سنجتمع لوقف العدائيات وإعلان وقف إطلاق نار شامل ولتوصيل المساعدات الإنسانية وإكمال الاتفاق الإطاري وفق المقترح الذي تم نقاشه منذ عام 2011، والذي تم التوافق عليه بما يقارب الـ90 %.

الطريق+وكالات

(الوطني): سنبدأ ترتيبات وقف النار فور توقيع المعارضة على خارطة الطريقhttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2016/01/28340-300x169.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2016/01/28340-95x95.jpgالطريقأخبارالأزمة السياسية في السودانقال حزب المؤتمر الوطني الحاكم في السودان، ان وفدا منه سيشارك في لقاء يجمعه مع اطراف في المعارضة السودانية يومي التاسع والعاشر من الشهر الجاري في العاصمة الاثيوبية اديس ابابا بدعوة من الوساطة الأفريقية. وتوقع موافقه المعارضة على الخارطة التي سيبدا بعدها الترتيب لوقف اطلاق النار. وينتظر ان تبحث اجتماعات...صحيفة اخبارية سودانية