اعلن حزب المؤتمر الوطني الحاكم، في السودان، ان الفترة القادمة ستشهد اطلاقاً للحريات العامة بشكل يرضي الجميع، وكشف عن لقاء وشيك يجمع الرئيس البشير بقادة القوى السياسية لبحث القضايا السودانية والاتفاق على آليات لتنفيذها.

وقال رئيس العلاقات الخارجية بالمؤتمر الوطني، الدرديري محمد احمد، الجمعة، لبرنامج اذاعي، ” لا يمكن للحوار ان يتم دون أطلاق للحريات التي نرى انها اساسية لاجواء الحوار ويسعي الوطني لتوفيرها”. واضاف” حدود هذه الحريات هو دستور البلاد الحالي”.

في السياق، اكد مساعد رئيس الجمهورية، ابراهيم غندور ان ترتيبات تجري مع كل الاحزاب هذه الايام لتحديد موعد اللقاء الجامع لمناقشة رؤية الوطني ووثيقته التي طرحت في خطاب الرئيس البشير الاخير.

الخرطوم – الطريق 

الطريقأخبارالأزمة السياسية في السودان,سياسةاعلن حزب المؤتمر الوطني الحاكم، في السودان، ان الفترة القادمة ستشهد اطلاقاً للحريات العامة بشكل يرضي الجميع، وكشف عن لقاء وشيك يجمع الرئيس البشير بقادة القوى السياسية لبحث القضايا السودانية والاتفاق على آليات لتنفيذها. وقال رئيس العلاقات الخارجية بالمؤتمر الوطني، الدرديري محمد احمد، الجمعة، لبرنامج اذاعي، ' لا يمكن للحوار...صحيفة اخبارية سودانية