قال مدير مستشفى الخرطوم بحري شمالي العاصمة السودانية، احمد يعقوب، ان المشفى يواجه عقبات مالية تتمثل في عدم انسياب الدعم الحكومي وصعوبة تعيين الاطباء والكوادر الطبية والعمال.

واشار يعقوب في مقابلة مع لجنة الصحة والتعليم التي طافت في المستشفى اليوم الاربعاء، الى ان المشفى يعد من اكبر المشافي التي تحتضن قسما الحوادث في العاصمة وبحاجة الى الدعم الحكومي بميزانيات كبيرة.

واوضح يعقوب، بان سلطات وزرة الصحة بولاية الخرطوم لم تدرج ارقام الوظائف في قوائم التعيين واثر ذلك تعاني الكوادر الطبية من عدم تنفيذ الامر.

وتدعم الحكومة قطاع الصحة في السودان بنسبة 2% من الموازنة السنوية الكلية.

وشكا مسؤول في مستشفى ام درمان بالخرطوم، الاسبوع الماضي، من التكاليف الباهظة التي يجابهها المرضى الذين يتلقون العلاج بغرف العناية المكثفة في المستشفى الذي يستقبل 1200 مريض يوميا.

وتضاعفت معدلات التردد على المستشفي، بعد تجفيف أقسام رئيسة بمستشفى الخرطوم التعليمي وعدم توفر الخدمات بمشافٍ طرفية في العاصمة السودانية. ما تسبب في ضغط متزايد على المستشفى وارتفاع معدلات التردد التي ارتفعت إلى 35 ألف حالة خلال  شهر نوفمبر الماضي، بدلا عن 15 ألف – بحسب مصادر بالمستشفى تحدثت لـ(الطريق) في وقت سابق.

وتسعى وزارة الصحة بولاية الخرطوم، بتأييد من الحكومة، إلى تجفيف مستشفى الخرطوم -أكبر مستشفي بوسط العاصمة السودانية- ونقله لأطراف العاصمة، الأمر الذي يعتبره العاملون بالمستشفى “معاناة إضافية للفقراء الذين يقصدون المشفى للعلاج، ويتمسكون ببقاءه وسط الخرطوم”.

الخرطوم- الطريق

إدارة مستشفي بحري بالعاصمة السودانية تشكو ضعف الدعم الحكوميhttps://i1.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/11/مستشفي.jpg?fit=300%2C213&ssl=1https://i1.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/11/مستشفي.jpg?resize=95%2C95&ssl=1الطريقأخبارالصحةقال مدير مستشفى الخرطوم بحري شمالي العاصمة السودانية، احمد يعقوب، ان المشفى يواجه عقبات مالية تتمثل في عدم انسياب الدعم الحكومي وصعوبة تعيين الاطباء والكوادر الطبية والعمال. واشار يعقوب في مقابلة مع لجنة الصحة والتعليم التي طافت في المستشفى اليوم الاربعاء، الى ان المشفى يعد من اكبر المشافي التي تحتضن...صحيفة اخبارية سودانية