أعلنت البعثة العاملة في مجال التنقيب للكشف عن الآثار، التابعة لمركز دراسات آثار منطقة البحر الأبيض المتوسط بجامعة وارسو البولندية، برئاسة بروفيسور محمود الطيب، توصلها إلى كشف أثري جديد في منطقة “الزومة” بمحلية مروى، شمالي السودان، يحتوي على عدد من المدافن بداخلها مقتنيات أثرية مهمة يعود تاريخها للفترة من 350م إلى 550م، المعروفة بـ”الفترة المروية”.

وقال أستاذ التاريخ القديم بجامعة دنقلا ، البروفيسور محمد مهدي ادريس، إن “الكشف تم بعد عمل البعثة لمدة 8 مواسم (سنوات) تمكنت خلالها من التنقيب الكامل لقبور الجبانة التى تشمل أكوام ضخمة ووجدت تحتها غرف عديدة للدفن”- طبقا لما أوردته وكالة السودان للأنباء.

وأضاف مهدي، إنه “خلال عمليات التنقيب الذى جرى بالمنطقة، تم الكشف عن أنماط مختلفة للدفن وعن النذور المودعة في عدد من الجرارات وهو ما يشير إلى وجود أضاحي حيوانية في بعض القبور على الرغم من إن بعض تلك القبور تعرضت للنهب، كما وجدت أدوات مختلفة للزينة إلى جانب بعض اللغات الأخرى مما يسهم في التعريف بتلك الحقبة التاريخية المهمة”.

وأوضح مهدي، ان البعثة تخطط لٌاقامة متحف مفتوح بموقع الكشف الأثري الجديد.

وانتقلت البعثة الأثرية البولندية، لمنطقة “الدتي” الواقعة بين منطقتي ” الكرو  و الزومة” لمواصلة أعمالها الاستكشافية الأثرية.

ويُعِد هذا الكشف، الثاني من نوعه بالمنطقة إذ توصل فريق من علماء الآثار البولنديين، من معهد علم الآثار والأجناس في بوزنان – يوليو العام الماضي – لاكتشاف قرية أثرية ترجع للعصر الحجري القديم، ويعود تاريخها إلي حوالي (70.000) سنة، بمنطقة العفاض، التابعة لمحلية الدبة، المحاددة لمحلية مروي شمالاً.

وأظهرت الآثار التي تم كشفها،  وقتها، قرية مبنية من المواد الثابتة، يقطنها أناس علي درجة من التمدن يعيشون علي الصيد وجني ثمار الأشجار.

الخرطوم – الطريق+ وكالات

كشف أثري جديد يتوصل لمدافن تاريخية بمحلية مروي شمالي السودانhttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/08/afad-300x134.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/08/afad-95x95.jpgالطريقأخبارآثارأعلنت البعثة العاملة في مجال التنقيب للكشف عن الآثار، التابعة لمركز دراسات آثار منطقة البحر الأبيض المتوسط بجامعة وارسو البولندية، برئاسة بروفيسور محمود الطيب، توصلها إلى كشف أثري جديد في منطقة 'الزومة' بمحلية مروى، شمالي السودان، يحتوي على عدد من المدافن بداخلها مقتنيات أثرية مهمة يعود تاريخها للفترة من 350م إلى 550م،...صحيفة اخبارية سودانية