تواصلت حرائق مخيمات النازحين بولايات دارفور، فبالإضافة إلى حريق شب بمخيم قارسيلا، ودليج بإحدى خلاوي تحفيظ القرآن، بولاية وسط دارفور الثلاثاء، خلف أضراراً مادية. شب حريق ثالث، بمنطقة مورني الخميس، التابعة لولاية غرب دارفور، والقريبة من ولاية وسط دارفور، دون خسائر في الأرواح.

وقال منسق النازحين، بمخيم الحميدية، القريب من مدينة زالنجي، عاصمة ولاية وسط دارفور، الشفيع عبد الله، هنالك جهات مجهولة تحاول، زعزعة النازحين، تقف وراء الحرائق.

وأضاف عبد الله، “أعتقد، أن حرق المخيمات، محاولة لإيصال رسالة للنازحين بأن المخيمات غير آمنة.. أثناء الشهور من 3 إلى 6 تُمارس ضغوط، من مفوضية العون الإنساني، وجهات حكومية، لدفع النازحين، لترك المخيمات، بإدعاء تشجيعهم للزراعة في فترة الخريف”.

في سياق آخر، قال عبد الله لـ(الطريق)، إن امتحانات الشهادة الثانوية تجري بسلام هذه الأيام، داخل مخيمات النازحين.

إلى ذلك، منعت السلطات، بولاية وسط دارفور، بيع البنزين للمواطنين، إلا بشروط معينة، بزعم أنه يتم إدخاله لجبل مرة، واستخدامه لأغراض أخرى- لم تحددها.

الخرطوم- الطريق

https://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2017/02/image-4-300x200.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2017/02/image-4-95x95.jpgالطريقMain Sliderأخباردارفورتواصلت حرائق مخيمات النازحين بولايات دارفور، فبالإضافة إلى حريق شب بمخيم قارسيلا، ودليج بإحدى خلاوي تحفيظ القرآن، بولاية وسط دارفور الثلاثاء، خلف أضراراً مادية. شب حريق ثالث، بمنطقة مورني الخميس، التابعة لولاية غرب دارفور، والقريبة من ولاية وسط دارفور، دون خسائر في الأرواح. وقال منسق النازحين، بمخيم الحميدية، القريب من...صحيفة اخبارية سودانية