استقال رئيس القضاء السوداني، محمد حمد أبوسن، من منصبه، ليل الأحد، في اعقاب استقالة مفاجئة لرئيس المحكمة الدستورية بالسودان، عبد الله احمد عبدالله بابكر، الخميس الماضي.

وعلمت (الطريق) ان رئيس القضاء اُجبر علي تقديم استقالته وتم قبولها فوراً، مثلما اجبر رئيس المحكمة الدستورية علي الاستقالة وقبلها الرئيس السوداني، أيضاً، علي الفور.

 وتأتي استقالة الرجلين الإجبارية في اعقاب اتهامهما بالتورط في قضية الفساد الشهيرة بشركة الأقطان السودانية.

وأبوسن هو ثاني رئيس قضاء يُجبر علي الاستقالة من منصبه، تواليا، حيث اجبر سلفه، جلال الدين محمد عثمان، علي الاستقالة، ايضاً، العام الماضي.

وتطال المسئولين العدليين في السودان اتهامات بالضلوع في الفساد.

في سياق منفصل، اُقيل والي ولاية الجزيرة، الزبير بشير طه، من منصبه، ليل الأحد، علي خلفية صراعات تنظيمية وخلافات داخلية بحزب المؤتمر الوطني الحاكم.

ويعيش حزب المؤتمر الوطني الحاكم في السودان صراعات داخلية عنيفة تهدد وحدته، وشهد الاسبوع الماضي مقتل أحد اعضاء الحزب بالولاية الشمالية باطلاق النار عليه أثناء مؤتمر للحزب.

الخرطوم – الطريق 

أنباء عن إستقالة رئيس القضاء السوداني وإقالة والي الجزيرةhttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/02/13-300x142.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/02/13-95x95.jpgالطريقأخبارالفساداستقال رئيس القضاء السوداني، محمد حمد أبوسن، من منصبه، ليل الأحد، في اعقاب استقالة مفاجئة لرئيس المحكمة الدستورية بالسودان، عبد الله احمد عبدالله بابكر، الخميس الماضي. وعلمت (الطريق) ان رئيس القضاء اُجبر علي تقديم استقالته وتم قبولها فوراً، مثلما اجبر رئيس المحكمة الدستورية علي الاستقالة وقبلها الرئيس السوداني، أيضاً، علي...صحيفة اخبارية سودانية