قال وزير المالية السوداني، ان الشركة الصينية الوطنية للبترول “cnpc” استثنت بلاده من عمليات تخفيض لانتاجها بعدد من الدول. فيما وعد الوزير بمعالجة صعوبات تعترض انتاج الشركة.

وتعتبر الصين اكبر شريك اقتصادي للسودان، وتسيطر على قطاع النفط في السودان الذى تراجع بعد انفصال الجنوب إلى 120 الف برميل يومياً نصيب الدولة منها 55 الف برميل يومياً.

واوضح عضو وفد الشركة الذي يزور العاصمة السودانية هذه الايام، أبان ليو يوي جن، بأن الشركة تخطط لخفض إنتاجها في الدول الأخرى عدا السودان، عازياً ذلك لتأثير تدني الأسعار العالمية للنفط على إنتاج الشركة مما إستدعى خفض إنتاجها في عدد من الدول.

وقال لدى لقائه وزير المالية السوداني، اليوم الاحد، ” خصوصية العلاقة بين الصين والسودان إقتضت سعي الشركة لتطوير مشروعاتها وإنتاجها في السودان إستجابةً للتوجيهات الرئاسية في البلدين القاضية بضرورة تطوير علاقات التعاون الإستراتيجي بينهما”.

وطالب المسؤول في الشركة، الحكومة السودانية، بمعالجة المعوقات التي تعترض أداء مشروعات الشركة بالسودان .

وتطالب شركات نفط صينية تعمل في السودان، الحكومة بالايفاء بالمستحقات المالية ومديونياتها على البلاد. واقرت ادارة مصفاة الخرطوم- وهي اكبر مصافة لتكرير البترول في السودان-  قبل عامين، بتصاعد مديونية الشركات الصينية على المصفاة لتصل الي (30) مليون دولار، ما ادخل المصفاة في معاناة كبيرة للحصول على قطع الغيار الكيميائية.

واثني الوزير السوداني على قرار الشركة ودعاها لزيادة الإنتاج النفطي بما يسهم في دعم الإستقرار الإقتصادي في بلاده وتقوية قدراته في ظل التحديات التي يواجهها جراء إنخفاض الأسعار العالمية للنفط وإنفصال الجنوب وتراكم متأخرات حكومة الجنوب المستحقة لجمهورية السودان بموجب الترتيبات المالية الإنتقالية ورسوم عبور نفط الجنوب عبر خطوط السودان الناقلة.

ويواجه السودان أزمة اقتصادية بعد انفصال الجنوب فى يوليو 2011، وذهاب الإيرادات النفطية للجنوب، مما أدى إلى فقدان (46%) من إيرادات الخزينة العامة و(80%) من عائدات النقد الأجنبى.

الخرطوم- الطريق

شركة نفطية صينية تستثني السودان من عمليات تخفيض لإنتاجها  https://i2.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/03/نفط-الجنوب.jpg?fit=300%2C185&ssl=1https://i2.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/03/نفط-الجنوب.jpg?resize=95%2C95&ssl=1الطريقأخباراقتصادقال وزير المالية السوداني، ان الشركة الصينية الوطنية للبترول 'cnpc' استثنت بلاده من عمليات تخفيض لانتاجها بعدد من الدول. فيما وعد الوزير بمعالجة صعوبات تعترض انتاج الشركة. وتعتبر الصين اكبر شريك اقتصادي للسودان، وتسيطر على قطاع النفط في السودان الذى تراجع بعد انفصال الجنوب إلى 120 الف برميل يومياً نصيب...صحيفة اخبارية سودانية