رفضت نيابة بورتسودان، شرقي السودان، للمحامي عبد المنعم جبر الله، مشاركة تمثيل الإتهام في قضية (الكلور) منتهي الصلاحية التي وجهت فيها الإتهام لمسئول معمل المياه ومدير مشروع إصحاح البيئة التابعة لمنظمة (اليونسيف) بإستخدام (الكلور) في تنقية مياه الشرب بالمدينة.

وكان الشاكي محمد دين محمد جامع، قد دوّن بلاغاً جنائياً ضد هيئة المياه بقسم شرطة الأوسط ببوتسودان، كممثل للجان الحسبة وتزكية المجتمع، لكن النيابة رفضت طلبين للمحامي جبر الله، بالمشاركة في تمثيل الإتهام.

واوضح جبر الله، انه قد تقدم بطلب لتمثيل الإتهام المقدم من لجان الحسبة، لكن النيابة رفضت طلبه، ثم تقدم بطلب آخر لتمثيل الشاكي بصفته مواطناً عادياً، بيد أن النيابة أصرّت على رفضها، وتمسكت بتمثيلها للحق العام، حسب ماذكر.

وأضاف جبر الله لـ (الطريق) لايوجد قانوناً مايمنع النيابة منح الإذن بتمثيل الإتهام في الحق الخاص، وبما ان الشاكي في البلاغ مواطناً عادياً قد يُصيبه الضرّر من استخدام (الكلور) منتهي الصلاحية، فالقضية تشمل الحق الخاص مع الحق العام.

وكانت الشرطة قد اوقفت أواخر فبراير الماضي، مدير مشروع اصحاح البيئة التابع لمنظمة اليونسيف، بولاية البحر الأحمر، ومديرة معمل هيئة مياه الولاية، وذلك على خلفية اتهامها بإستخدام الـ (كلور) منتهي الصلاحية لتعقيم مياه الشرب في مدينة بورتسودان.

وضبط السلطات المحلية في المدينة مطلع ذات الشهر، كميات كبيرة من الكلور الذي يُستخدم في تعقيم مياه الشرب منتهي الصلاحية منذ (9) سنوات، وذلك داخل مخزن خاص بمشروع إصحاح البيئة بحي سلبونا. وقدّرت مصادر الكميات المضبوطة بعدة حاويات تحتوي على (علب) و(جرادل) معبأة بـ (كلور) بعضه منتهي الصلاحية منذ العام 2008م، يتم استخدامه في خزانات المياه.

بورتسودان – الطريق

https://i2.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2017/02/كلور-بورتسودان.jpg?fit=300%2C225&ssl=1https://i2.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2017/02/كلور-بورتسودان.jpg?resize=95%2C95&ssl=1الطريقMain Sliderأخبارشرق السودانرفضت نيابة بورتسودان، شرقي السودان، للمحامي عبد المنعم جبر الله، مشاركة تمثيل الإتهام في قضية (الكلور) منتهي الصلاحية التي وجهت فيها الإتهام لمسئول معمل المياه ومدير مشروع إصحاح البيئة التابعة لمنظمة (اليونسيف) بإستخدام (الكلور) في تنقية مياه الشرب بالمدينة. وكان الشاكي محمد دين محمد جامع، قد دوّن بلاغاً جنائياً ضد...صحيفة اخبارية سودانية